منوعات

شاهد.. صور ملّونة تُظهر ما حظرته أمريكا العام 1920 وردة فعل الأمريكيين
تاريخ النشر: 14 مارس 2017 20:27 GMT
تاريخ التحديث: 14 مارس 2017 20:33 GMT

شاهد.. صور ملّونة تُظهر ما حظرته أمريكا العام 1920 وردة فعل الأمريكيين

في صورة يظهر سكب أفراد من الشرطة برميل بيرة في الصرف الصحي كما تُظهر الصور حملات نسوية داعية لإبطال القرار.

+A -A
المصدر: رموز النخال – إرم نيوز

نجح خبير تلوين الصور البريطاني توم مارشال بتلوين صور تعود للعام 1920، استلمها من فندق دوبونت سيركل في واشنطن بهدف إعادتها للحياة مع الألوان، حيث تسرد قصة عصر يقول عنه الأمريكيون:“ليس له مثيل في تاريخ أمريكا“، لحظر شرب الخمور وصناعتها خلال تلك الفترة.

وتظهر الصور انتشار السوق السوداء لتهريب وصناعة الخمور، وظهور الحانات الليلية والمقاهي السرية للخمور، وتظهر من بين الصور امرأة تُخفي زجاجة نبيذ في حذائها، وأخرى تشرب الصودا في حانة سرية.

وتظهر في الصور مطاردة حامية الوطيس من قبل الشرطة للمتجاوزين للقانون، حيث يظهر في صورة تحطم سيارة أحد مهربي الخمور بعد مطاردته من قِبل الشرطة في أحد شوارع واشنطن، وفي صورة أخرى يظهر سكب أفراد من الشرطة برميل بيرة في الصرف الصحي، كما تُظهر الصور حملات نسوية داعية لإبطال القرار.

وفي كانون الثاني/يناير 1919 أقرَّ الكونغرس الأمريكي التعديل الثامن عشر، والذي يقضي بحظر الكحول، وانتهى الحظر العام 1933 عندما وقَّع الرئيس الأمريكي حينها فرانكلين روزفلت على التعديل الجديد والذي يقضي بموافقة تصنيع وبيع البيرة والخمور علنًا.

وعن ذلك يقول مارشال لصحيفة The Sun: ”واحد من العديد من العوامل التي أثرت على هذا القرار كان الكساد الكبير الذي ضرب العام 1930“

وأضاف: ”الحكومة الأمريكية أدركت أنها ستجمع ملايين الدولارات من خلال فرض ضرائب على الكحول ”.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك