مصر.. ارتباك وفوضى في مواقف حافلات النقل العام والخاص بعد رفع أسعار الوقود

مصر.. ارتباك وفوضى في مواقف حافلات النقل العام والخاص بعد رفع أسعار الوقود

المصدر: محمود علي - إرم نيوز

شهدت عربات نقل الركاب في مصر، حالة من الارتباك والفوضى بعد إعلان رفع أسعار الوقود من الساعة التاسعة صباحًا اليوم الجمعة، في ظل عدم وجود تعرفة جديدة لسيارات الأجرة الداخلية والأقاليم.

الميكروباص

وفي محافظة الجيزة رفع سائقو الميكروباص للخطوط الداخلية الأجرة بشكل عشوائي وهو ما أحدث مشاجرات بين الركاب والسائقين خاصة في خط المنيب والهرم وفيصل.

وقال السكرتير العام لمحافظة الجيزة، علاء بدران، في تصريح خاص لـ“إرم نيوز“، إنه سيتم إقرار تعريفة الركوب الجديدة بالمحافظة خلال ساعات، وذلك بعد زيادة أسعار المنتجات البترولية حيث تم اعتماد التعريفة الجديدة للعربات ”السرفيس“ والميكروباص الداخلية في المحافظة، لإرسالها إلى جميع مواقف السرفيس في المحافظة عقب صلاة الجمعة.

وفي محافظة القاهرة، شهد موقف السلام الجديد غلاء أجرة بعض عربات ”الميكروباص“، بينما التزم آخرون بالأجرة المقررة من المحافظة في خطوط رمسيس وحلوان والمعادي والعباسية.

وعقد محافظ القاهرة خالد عبدالعال اجتماعًا، لبحث تطبيق قرار زيادة أسعار المنتجات البترولية، الذي صدر اليوم الجمعة، وآليات مراقبة الأسواق وأسعار تعرفة المواصلات داخل المحافظة، كما سيتم اعتماد التعرفة الجديدة في أسعار تذاكر هيئة النقل العام، إلى جانب كافة الشركات الأخرى العاملة في النقل الجماعي في المحافظة.

وقال أحد سائقي خط المعادي، سعيد أحمد، إن ”المحافظة كانت يجب أن تجهز التعرفة الجديدة قبل الإعلان عن الزيادة أو فور إعلانها، منعًا لاستغلال بعض السائقين الذين قاموا برفع الأجرة بشكل غير طبيعي وحدوث مشاجرات بين الركاب والسائقين“.

وأصدر وزير التنمية المحلية المصري، وفق بيان صادر من الوزارة، توجيهات للمحافظين بضرورة مراعاة عدم المغالاة في أسعار التعرفة الجديدة للمواصلات في المحافظات، ومراعاة المواطنين في الزيادة الجديدة، تيسيرًا على المواطن ومنعًا لاستغلاله من قِبل السائقين.

أوبر وكريم

وفيما يخص شركات النقل الخاصة مثل أوبر وكريم رفض بعض السائقين التابعين العمل إلا بعد الإعلان عن تعرفة الركوب الجديدة، خاصة أن الشركة لم تصدر قرارًا بخصوص تعريفة الركوب حتى الآن وهو ما يعرضهم للخسارة وفق كلام البعض منهم.

وقال مصطفى حسين، أحد السائقين في شركة أوبر، إنه لم يصدر لهم أي قرار من الشركة بخصوص التعرفة الجديدة، وكان يجب أن يكونوا مستعدين خاصة أن الحكومة كانت قد أعلنت عن قرب رفع أسعار الوقود ولم يكن قرارًا مفاجئًا، وطالب بالإعلان عن سعر التعرفة الجديدة نظرًا لتوقفه وهناك الكثير، وفق كلامه، متوقفون عن العمل منذ الصباح، خوفًا من تأخر التعرفة الجديدة.

النقل العام

وكان الأمر أكثر هدوءًا في شركات النقل الجماعي التابعة للمحافظات، حيث تم العمل وفق الأسعار القديمة ولم يتم رفع الأسعار في انتظار قرار المحافظين، واتجه كثير من المواطنين لاستقلال عربات هيئة النقل العام كونها الأقل في سعرها حتى الآن.

وجاءت أسعار الوقود بعد الزيادة المقررة اليوم الجمعة، على النحو التالي:

سعر البنزين أوكتان 92  يبلغ 8 جنيه للتر، سعر البنزين أوكتان  80 يبلغ 6.75 جنيه للتر، سعر البنزين أوكتان  95 يبلغ 9 جنيه للتر.

أما عن سعر السولار فيبلغ سعره 6.75، والغاز الطبيعي لتموين السيارات 3.50، البوتغاز المنزلي سعر الإسطوانة 65 جنيهًا، البوتغاز التجاري سعر الإسطوانة 130 جنيهًا.

وكانت الحكومة المصرية قد رفعت أسعار تذاكر مترو الأنفاق مرتين في أقل من عام، إذ بلغ سعر تذكرة مترو الأنفاق ثلاثة جنيهات لعدد 9 محطات، وخمسة جنيهات لعدد 16 محطة، وسبعة جنيهات لأكثر من 16 محطة ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي أنتهجته الحكومة المصرية منذ عام 2014.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com