الجزائر .. صحفيون في قناة رجل الأعمال علي حداد يحتجون على إغلاقها (صور)‎

الجزائر .. صحفيون في قناة رجل الأعمال علي حداد يحتجون على إغلاقها (صور)‎

المصدر: إسلام صمادي -  إرم نيوز

أمر رجل الأعمال الجزائري المعتقل، علي حداد، بإغلاق تلفزيون ”دزاير نيوز“ بعد 5 سنوات من العمل، ما دفع عشرات الصحفيين والمصورين إلى الاحتجاج، اليوم الأربعاء، أمام دار الصحافة وسط العاصمة رفضًا للقرار.

وقال الصحفيون المحتجون إن ”قرارات الإدارة بإغلاق القناة، وتوقيف البث، وتسريح الموظفين، هي إجراءات تعسفية، وغير مسؤولة، وتعد تهربًا من المحاسبة“، بحسب تصريحاتهم.

وعلم موقع ”إرم نيوز“ أن ”ربوح“ شقيق علي حداد وكبير مستشاريه، خاطب عمال المجمع الإعلامي ”الوقت الجديد“ بلهجة إصرار على إغلاق الفضائية، دون تسوية لوضعية عمالها الذين وجدوا أنفسهم دون وظيفة.

ويتهم صحفيون ومصورون من داخل القناة، رجل الأعمال علي حداد باستغلالهم لتصفية حساباته مع السلطات، لغرض التهرب من آلة الحساب على ضلوعه بقضايا فساد خطيرة، بينها: نهب عقارات، والتلاعب بصفقات الإنفاق العام، والاستحواذ على قروض بنكية، وإعلانات ممولة من الخزينة العامة لفائدة صحيفته ”وقت الجزائر“ ونسختها الناطقة بالفرنسية.

وطالب المحتجون بتدخل الحكومة الجزائرية، لمنع إغلاق القناة الموقوفة عن البث، وحماية مناصب الشغل، وتحرير الإعلام المحلي، من قبضة رجال الأعمال والفاسدين، فيما تتجه الأنظار إلى محاكمة رؤوس الفساد، وبينهم علي حداد الذي جرّ معه رئيسي حكومة سابقين، ووزراء ومحافظين سابقين وحاليين.