برنامج حساب المواطن يعتذر للسعوديين بعد تعرضه لاختراق تسبب بجدل واسع

برنامج حساب المواطن يعتذر للسعوديين بعد تعرضه لاختراق تسبب بجدل واسع

المصدر: قحطان العبوش– إرم نيوز

اعتذر القائمون على برنامج حساب المواطن الحكومي في السعودية، اليوم الإثنين، عن تغريدة تم نشرها على حساب البرنامج بموقع ”تويتر“؛ وتسببت بجدل واسع، قائلين إن ”الحساب تعرض للاختراق“.

وكتب المشرفون على حساب البرنامج في موقع ”تويتر“:“نقدِّم اعتذارنا للعملاء، عن الرد السابق الصادر من حساب خدمة العملاء، حيث تعرّض الحساب للاختراق، وسيتم اتخاذ الإجراءات القانونية بحق المخترق“.

 

وكان الرد المقصود قد أثار جدلًا واسعًا، بعد أن تضمن في إحدى التغريدات، ”عزيزي المستفيد، حساب المواطن هو برنامج وطني، أنشئ لتسكيت المجتمع السعودي، والضحك عليه من الأثر المباشر وغير المباشر المتوقع من الإصلاحات الاقتصادية المختلفة، من خلال تقديم دعم نقدي مباشر للمواطنين المستفيدين“.

وجاءت التغريدة المفاجئة في مضمونها، ردًا من البرنامج على تساؤل أحد الحسابات، عن كون الدفعة النقدية التي تم صرفها للمستفيدين في البرنامج، الشهر الماضي، تستهدف تعويضه عن زيادة أسعار الكهرباء فقط، أو الكهرباء والبنزين معًا؟.

وتسبب ذلك الرد في جدل واسع بين المغردين السعوديين، الذين اعتبر فريق منهم، أن التغريدة مقصودة من الموظف المشرف على الحساب، فيما توقع آخرون، أن يكون الموضوع مجرد اختراق أو تزوير للتغريدة الأصلية.

وجمع الوسم ”#حساب_المواطن_يزيد_للشعب“ عددًا كبيرًا من المغردين السعوديين، الذين جذبتهم التغريدة، قبل أن يكشف البرنامج، أن حسابه الخاص بخدمة العملاء في موقع ”تويتر“، قد تعرض للاختراق.

وأبدى عدد كبير من السعوديين المستفيدين من دعم البرنامج، عدم رضاهم على مقدار المبالغ التي تم صرفها لهم، الشهر الماضي؛ لتعويضهم عن زيادة أسعار الكهرباء والبنزين، التي بدأ العمل بها مع انطلاق العام الجديد 2018.

وصرف البرنامج يوم 21 ديسمبر/كانون الأول الماضي، الدفعة الأولى لأكثر من 10 ملايين مواطن سعودي، فيما بلغ الحد الأدنى لمبلغ الدعم 300 ريال، وبلغ متوسط دعم الأسر بشكل عام 835 ريالاً، بينما تلقت 700 ألف أسرة سعودية، دعمًا بلغ ألف ريال.

ويترقب ملايين السعوديين في 10 يناير/كانون الثاني الجاري، تسلم الدفعة الثانية من البرنامج، الذي أطلقته الحكومة؛ لتعويض مواطنيها منخفضي ومتوسطي الدخل، عن تأثير أي زيادات في أسعار الطاقة، وفرض بعض الضرائب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com