سعودية في غيبوبة منذ 4 أشهر وسط جدل بين أسرتها و“الصحة“

سعودية في غيبوبة منذ 4 أشهر وسط جدل بين أسرتها و“الصحة“

المصدر: فريق التحرير

تصارع مريضة سعودية حالة غيبوبة منذ نحو 4 أشهر، بعد أن أجريت لها عملية استئصال زائدة دودية في مستشفى ضباء، ما أحدث جدلًا بين أسرتها ومديرية صحة تبوك بشأن ارتكاب خطأ طبي بحقها.

ووجه المواطن مشعل إبراهيم الحويطي اتهامًا لمستشفى ”ضباء“ بارتكاب خطأ طبي، أدخل شقيقته مروة (23 عامًا) في غيبوبة طويلة أثناء خضوعها لاستئصال الزائدة.

وقال شقيق المريضة الحويطي إنه تم تحويل شقيقته بعد يومين من إجراء العملية إلى مستشفى الملك فهد التخصصي بتبوك، بسبب توقف القلب والجهاز التنفسي في مستشفى ضباء، ما أدخلها في غيبوبة تامة.

وأضاف أن وضع شقيقته يتدهور يومًا تلو الآخر، مشيرًا إلى أنه جرى فسخ مفصل الكتف لها إضافة لتورم مرفقها، وسط غياب أي خدمات تبعث على الأمل في أن تعود لها حياتها الطبيعية على حد تعبيره.

وأكد أن شقيقته دخلت مستشفى ضباء وهي لا تعاني من أي مشكلات صحية سوى الزائدة، منتقدًا سماح صحة تبوك  للطبيب الذي أجرى العملية بمغادرة البلاد، فيما لا تزال القضية قيد  التحقيق.

بدوره أوضح المطيري بأن المريضة خضعت لعملية الزائدة وخرجت منها بحالة جيدة، وبعد 4 أيام توقف قلبها، وعُمل لها إنعاش قلبي، ودخلت بعد ذلك في غيبوبة، جرى على إثرها نقل المريضة إلى مستشفى الملك فهد التخصصي بمدينة تبوك، ولم يكن هنالك تحسن في الحالة، وهي الآن في قسم العناية المتوسطة وحالتها شبه مستقرة.

ونفى المتحدث الإعلامي باسم الشؤون الصحية في تبوك ،هاني ذياب المطيري، حدوث أي خطأ طبي؛ وفق ما نشرته صحيفة ”عكاظ“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com