بـ 7 جنيهات إسترلينية.. اختبار جديد للكشف عن سرطان البروستاتا

بـ 7 جنيهات إسترلينية.. اختبار جديد للكشف عن سرطان البروستاتا

المصدر: ساندي حكيم- إرم نيوز

كشف مجموعة من الخبراء البريطانيين عن اختبار لعاب بسيط يمكنه الكشف عن احتمالية تعرض بعض الرجال لخطر الإصابة بسرطان البروستاتا؛ ما يمكن أن ينقذ مئات الرجال.

ويأمل الخبراء أن يمنح الاختبار الذي تبلغ تكلفته 7 جنيهات إسترلينية، الأطباء القدرة على فحص جميع الرجال عند بلوغهم سن الأربعين.

وبحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، سيمكن الاختبار الأطباء من إعطاء المرضى النصائح بشأن نمط الحياة المناسب والفحص بالرنين المغناطيسي والخزعات، إذ سيتمكن الأطباء من تشخيص الإصابة بأي ورم محتمل ومعالجته في وقت مبكر.

ويعمل الاختبار على البحث عن 167 طفرة جينية داخل الحمض النووي للمريض من أجل حساب خطر الإصابة بسرطان البروستاتا.

وتعتقد البروفيسورة روز إيليس، من معهد أبحاث السرطان في لندن، أن الاختبار يمكنه إنقاذ حياة 880 رجلًا كل عام.

واختبرت “روز” الاختبار وفحصت الحمض النووي لـ 140 ألف رجل، وحددت 63 طفرة جينية جديدة تزيد من خطر الإصابة بسرطان البروستاتا، وقالت: “إذا أثبتت التجارب نجاحها، سيتمكن الأطباء من فحص جميع الرجال في سن الأربعين لمعرفة ما إذا كانوا معرضين لخطر أكبر للإصابة بالمرض ومن ثم فحصهم ومعالجتهم بشكل مناسب”.

وتُجرى حاليًا دراسة تجريبية بريطانية تضم 300 رجل، وسيتم تحليل عينات من لُعابهم، كما سيتم فحص المرضى المعرضين لخطر أكبر للإصابة بالمرض بالرنين المغناطيسي والخزعات، كما سيتم توسيع الدراسة لتشمل 5 آلاف رجل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع