المخرج السعودي منصور أسد
المخرج السعودي منصور أسد

منصور أسد: لا نحتاج تقليد هوليوود.. و"صقر العلا" فيلمي القادم

 تمكن المخرج السعودي الشاب منصور أسد من التحليق في فضائه الخاص بفيلمه "عبد"، الذي تمكن من انتزاع 3 جوائز على الأقل في مهرجان الأفلام السعودية.

ونال فيلم "عبد" جائزة النخلة الذهبية لأفضل فيلم طويل، كما حصل على جائزتي أفضل مونتاج، وأفضل سيناريو مُنفذ.

وكان لـ"إرم نيوز" حوار خاص مع مخرج الفيلم منصور أسد:

لكل مخرج رسالة ما بين السطور، فما رسالتك بفيلم "عبد"؟

دع عنك رأي الناس في حياتك مهما كانوا قريبين منك، لا أحد يعرف مصلحتك غيرك.

تحدثت في السابق عن محدودية الميزانية، فما هي تحديدا المشكلات التي تواجه مخرجي السينما اليوم من النواحي المادية، وماذا تقترح بشأنها؟

من الطبيعي أن تكون هناك حدود في الإمكانيات، لأنّ الفيلم مستقل وصناعة الأفلام المستقلة تخضع لمعايير مختلفة عن أفلام الاستديوهات بسبب الميزانية والخبرة في الإنتاج والإخراج. لكني كنت متقبلا لهذه الصعوبات، وأرى أنها أفضل بكثير من طلب الدعم وأنا ما زلت في بداياتي.

وبالنسبة لي أكبر التحديات التي تواجهنا الآن صناعة فيلم "أكشن"، فلم يكن ليصنعها الغرب من دون خبرة إنتاجية عريقة، ونحن الآن في بداية مشوارنا والجمهور يطلب أفلاما سعودية بطريقة "الأكشن الهوليوودي"! لذلك أنصح أصدقائي المخرجين بعدم الوقوع في هذا الفخ، فنحن لسنا بحاجة إلى تقليد هوليوود لصناعة فيلم يحمّس الجمهور، الجمهور غير مختص لكن يريد أن يستمتع، إذن حاول فقط أن تجعل فيلمك ممتعا.

هل هناك فيلم تحلم بإنجازه؟

صحيح، لكن لا أستطيع التحدث عنه الآن، فهو مشروعي الحلم ولا أظن أن الوقت مناسب للحديث عنه، لكن انتظروا فيلمي القادم باسمه المبدئي (صقر العلا) المرتقب عرضه في 2025.

كمخرج سينما هل فكرت كذلك بالدراما؟ وهل تحلم بإنجاز مسلسل ما؟

بالطبع لدي بعض الأفكار، لكن برأيي أني غير مستعد الآن، لكن ذلك ممكن بعد فيلمي القادم (صقر العلا) فقد أفكر جديا حيال دخولي مجال الدراما.

منصور أسد، ماذا تطلب من الجمهور السعودي؟

كل ثقافات العالم تكوّنت بعد وجودها لسنين، وثقافة السينما في السعودية ما زالت في بدايتها، لذا امنحونا المساحة لتكوين هذه الثقافة التي لن تتكون إلا بعد تجارب عديدة، حتى نتقن الطعم الخاص والمميز عن باقي طبخات العالم.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com