الدينار العراقي يواصل رحلة التعافي أمام الدولار

الدينار العراقي يواصل رحلة التعافي أمام الدولار

استمر سعر صرف الدينار العراقي بالتعافي أمام الدولار الأمريكي من خلال تعاملات البنوك وشركات الصيرفة في العاصمة بغداد.

وبلغ سعر صرف اليوم الاثنين 1440 دينارا لكل دولار بعد أن وصل سعر الصرف إلى 1670 دينارا لكل دولار العام الجاري.

التحسن الذي طرأ على سعر صرف الدينار جاء عقب إجراءات صارمة اتخذتها حكومة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني لوقف التقلبات التي طرأت على أسعار الصرف ولتوفير العملات الأجنبية في الأسواق المحلية.

وتبنى البنك المركزي العراقي نظاما لتدقيق وتحديد آليات بيع العملات الأجنبية والسيطرة على الحوالات الخارجية  وحصرها بالتحويل الرسمي والضروري وزيادة مبيعات البنك ذاته من العملة الصعبة من خلال المنصة الإلكترونية لدى نافذة بيع العملة.

وفي فبراير/شباط الماضي صادق الحكومة العراقي على قرار بتعديل سعر صرف الدولار في الأسواق المحلية إلى 1300 دينار صعودا من 1460 دينارا.

أخبار ذات صلة
ما سر انهيار الدينار العراقي والإطاحة بمحافظ البنك المركزي؟

وفي يناير/كانون الثان الماضي أعفى السوداني، محافظ البنك المركزي مصطفى غالب مخيف من منصبه، بناء على طلب الأخير وكلف لي محسن العلَّاق بإدارة البنك المركزي بالوكالة.

وخضعت المصارف العراقية إلى رقابة أمريكية كانت ضمن اتفاق سياسي شاركت فيه الولايات المتحدة، بشأن تشكيل حكومة محمد شياع السوداني، وكان أبرز الشروط منع تدفق الدولار إلى إيران أو الجماعات التابعة لها، لذلك فإن السفيرة الأمريكية آلينا رومانوسكي زارت السوداني قبل أن يشكل حكومته نحو 7 مرات، لمراجعة في تلك الشروط، وتتبع آليات التنفيذ، وفقا لمراقيبن.

ويودع العراق الأموال الآتية من مبيعاته النفطية في البنك الفيدرالي الأمريكي، الذي بدوره، يطلق التحويلات لوزارة المالية العراقية عبر حسابها في البنك المركزي، وهي آلية متبعة منذ عدة سنوات، وسط مطالبات من قبل قوى الإطار التنسيقي، بالتحرر منها.

وساهمت إجراءات البنك المركزي العراقي بتحقيق تعاف تدريجي لسعر صرف الدينار بعد تراجعه خلال الأشهر الماضية.

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com