تقرير: عدوى الاندماجات المصرفية تجتاج الكويت

تقرير: عدوى الاندماجات المصرفية تجتاج الكويت

المصدر: الكويت - إرم نيوز

اعتبر تقرير إخباري غربي، أن الاندماجات المالية التي تجري في الكويت، هي في إطار عدوى استحواذات واندماجات مصرفية تجتاح  دول الخليج ما سيؤدي إلى بروز كيانات مصرفية واستثمارية عملاقة تتيح لها مواجهة المنافسة المتصاعدة.

وأشار تقرير مجموعة ”اكسفورد“ البريطانية، نشر اليوم الخميس، إلى إعلان بيت التمويل الكويتي الشهر الماضي عزمه على شراء البنك الأهلي المتحد البحريني، في خطوة تشمل أول اتحاد بين مصرفين من دولتين خليجيتين.

وأوضح أن قيمة الصفقة تبلغ نحو 7 مليارات دولار، وأن السلطات في كلا البلدين وافقت على العملية، فيما أكدت مؤسسة ”فيتش“ للتصنيف الائتماني، أن الصفقة ستؤدي إلى ميلاد واحد من أكبر الكيانات المصرفية الإسلامية في المنطقة بأصول مجمعة تبلغ 94 مليار دولار، وهي أكبر مصرف في الكويت والسادس في مجلس التعاون الخليجي.

ولفت التقرير إلى أن خطة الدمج هذه ليست الأولى في الكويت، مشيرًا إلى إعلان شركة كامكو للاستثمار وبيت الاستثمار العالمي الشهر الماضي، عن نيتهما الحصول على موافقة السلطات النقدية للاندماج الكامل، وأنهما بصدد إكمال العملية بشكل تام.

ووفقًا للإعلان، فإن الكيان الجديد يمتلك أصولًا تديرها الإدارة تقدر بنحو 13 مليار دولار، فيما تبلغ الأصول الاستثمارية نحو 21 مليار دولار، ما يعني أنه سيكون أكبر شركة إدارة أصول في الكويت، وواحدًا من أكبر الكيانات الاستثمارية في المنطقة.

وقال التقرير،“هذه الاندماجات تعكس توجهًا في الكويت ودول مجلس التعاون الأخرى لتعزيز القطاع المصرفي والمالي.. وخلال السنوات الأربع الماضية برزت الكويت كثاني أكبر دولة خليجية بعد الإمارات العربية المتحدة في مجال الاندماجات والاستحواذات إذ يقدر عدد الصفقات في الكويت في هذا المجال بنحو 127 صفقة في الفترة بين 2014 و2019 تركزت على قطاعات المشروبات والأغذية والاتصالات والتربية والتعليم والتكنولوجيا.“

وأضاف ”وهي تمثل اتجاهًا نمطيًا مثل العدوى في دول مجلس التعاون التي تشهد سلسلة من الاندماجات والاستحواذات في الفترة الحالية، وخاصة في المملكة العربية السعودية وقطر وسلطنة عمان وأبو ظبي ودبي.“

ونسب التقرير إلى دراسة لمؤسسة ”فيتش“، قولها إن موجة الاندماجات في المنطقة تسهم أيضًا في خفض النفقات وتكلفة العمليات وتحسين الأداء وزيادة الأرباح وتعزيز قاعدة الأصول وإدارة المخاطر.

وتابع ”من المتوقع أن تدفع تلك التطورات بمصارف ومؤسسات مالية واستثمارية خليجية أخرى إلى التفكير في الاندماج والاستحواذ كوسيلة لتعزيز قدراتها وطاقاتها المالية والتشغيلية لمواجهة المنافسة.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة