للتغلب على عجز الموازنة.. مصر تطرح أكبر قدر من أذون وسندات الخزانة

للتغلب على عجز الموازنة.. مصر تطرح أكبر قدر من أذون وسندات الخزانة

المصدر: عبدالله المصري ومحمد عبدالله - إرم نيوز

أعلنت وزارة المالية المصرية، اليوم الأحد، تفاصيل طرح أكبر قيمة من أذون وسندات الخزانة بمقدار 192 مليار جنيه ”10.6 مليار دولار“ خلال شهر تشرين الأول/أكتوبر المقبل، للتغلب على عجز الموازنة بالبلاد.

وسندات الخزانة، عبارة عن صك تصدره الشركات أو الدول، ويكون قابلًا للتداول بالطرق القانونية، إذ تستخدمها الدولة في مواجهة ارتفاع عجز الموازنة العامة، أما أذون الخزانة فهي أداة مالية قصيرة الأجل من العام يتم التعامل بها في أسواق المال الثانوية والتداول عليها بالبيع والشراء.

وأوضحت الوزارة أنها ستقوم بطرح أذون خزانة بقيمة إجمالية تبلغ نحو 185.25 مليار جنيه ”10.2 مليار دولار“ لآجال 91 و273 و182 و364 يومًا، على مدار شهر تشرين الأول/أكتوبر المقبل.

وبّينت الوزارة أن البنك المركزي سيقوم بطرح سندات خزانة بقيمة إجمالية تبلغ نحو 6.75 مليار جنيه ”360 مليون جنيه“ لآجال 3 و5 و7 و10 سنوات، على مدار الشهر نفسه.

وفي السياق ذاته، طرح البنك المركزي ،اليوم الأحد، أذون خزانة بقيمة تبلغ نحو 18.25 مليار جنيه ”مليار دولار تقريبًا“ لآجال 91 و283 يومًا، فيما أعلن أيضًا عن طرحه غدًا الاثنين، سندات خزانة بقيمة 1.25 مليار جنيه ”69 مليون دولار“ لآجال 3 و7 سنوات.

وبلغت استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومي 17.1 مليار دولار، منذ تحرير سعر صرف الجنيه في تشرين الثاني/نوفمبر 2016 وحتى نهاية تموز/يوليو، إذ يقل ذلك عن مستوى 23.1 مليار دولار المسجل في نهاية آذار/مارس 2018.

وتبلغ احتياجات مصر التمويلية في موازنة 2018-2019 نحو 714.637 مليار جنيه، منها 511.208 مليار جنيه في شكل أدوات دين محلية، والباقي تمويلات خارجية من إصدارات للسندات وقرض صندوق النقد الدولي.

مبادرة رواد النيل

من جهة أخرى، أعلن البنك المركزي المصري، اليوم الأحد، تخصيص 200 مليار جنيه ”11 مليار دولار“ للمشروعات الصغيرة والمتوسطة، ضمن مبادرة ”رواد النيل“.

وقالت لبنى هلال، نائب محافظ البنك المركزي المصري، خلال كلمتها في فعاليات المؤتمر الختامي لمسابقة ”تحدي الزراعة الرقمية“ والذي تعقده مبادرة ”رواد النيل“ بجامعة النيل، إن المخصصات تشمل إلى جانب تمويل المشروعات الصغيرة والمتوسطة خلق بيئة لها.

وتابعت: ”نتعامل مع مخاطر المشروعات الصغيرة والمتوسطة، حيث جرى تخصيص ملياري جنيه كضمان للبنوك المصرية، ويشجع كل البنوك للوصول للمزارعين الصغار“.

وأوضحت هلال، أن هناك 130 مشروعًا تقدمت في بداية طرح المبادرة، وجرى اختيار 15 مشروعًا من بينها لتقديم الدعم المادي وخلق بيئة لها.

وتهدف مبادرة رواد النيل، إلى دعم وتنمية ريادة الأعمال والمشروعات الصغيرة والمتوسطة وتعزيز المنتج المحلي في مصر، وتمثل المبادرة نتاج اتفاقية رعاية استراتيجية بين البنك المركزي وجامعة النيل الأهلية الرائدة في مجال تطوير ريادة الأعمال، وتسويق ونقل التكنولوجيا، والابتكار والتنافسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة