استطلاع: النفط سيصعد في 2018 مع استمرار شد الحبل بين ”أوبك“ والإنتاج الأمريكي‎

استطلاع: النفط سيصعد في 2018 مع استمرار شد الحبل بين ”أوبك“ والإنتاج الأمريكي‎

المصدر: رويترز

أظهر استطلاع، اليوم الخميس، أن أسعار النفط ستزيد على الأرجح في العام الحالي بفعل تعطل إمدادات واتفاق تقوده ”أوبك“ للحد من الإنتاج، لكن شكوكًا بشأن مستقبل الالتزام بالاتفاق متعدد الأطراف وزيادة الإنتاج الأمريكي قد تكبح زخم الصعود.

وأظهر الاستطلاع، الذي شمل 31 من خبراء الاقتصاد والمحللين، أن خام برنت سيسجل في المتوسط 64 دولارًا للبرميل في 2018 مقابل 63 دولارًا للبرميل في مسح فبراير/ شباط، لكن هذا يقل عن متوسط السعر المسجل منذ بداية 2018 البالغ 67.18 دولار.

وزادت أسعار خام برنت 4% في العام الحالي بدعم من الاتفاق الموقع بين منظمة البلدان المصدرة للبترول ”أوبك“ ومنتجين مستقلين تتصدرهم روسيا لخفض الإنتاج نحو 1.8 مليون برميل يوميًا لنهاية 2018.

وارتفع السعر لفترة وجيزة ليتجاوز 70 دولارًا للبرميل في الأسبوع الحالي بدعم من التوترات في الشرق الأوسط وانخفاض الإنتاج في فنزويلا، أحد أكبر المنتجين في المنظمة، والتي قلصت الأزمة الاقتصادية إنتاجها النفطي لأدنى مستوى في 30 عامًا.

وساهم انخفاض مستمر في المخزونات الأمريكية في رفع الأسعار إلى نحو 70 دولارًا للبرميل، وهي ذروة لم تحدث منذ ديسمبر/ كانون الأول 2014.

وقال هانز لوكر، من رايفايزن لإدارة الأموال: ”نرى أن من المستبعد أن تخرج أوبك من الاتفاق بحلول منتصف العام. لكنّ لدينا شكوكًا حيال الحديث عن تمديد محتمل للاتفاق لما بعد 2018“.

وأضاف: ”نتوقع تحديًا كبيرًا في مشاركة روسيا مجددًا. وفي غياب روسيا قد تخف رغبة أعضاء آخرين في أوبك أيضًا“.

وتعمل السعودية وروسيا على صياغة اتفاق طويل المدى قد يمدد القيود على إمدادات الخام العالمية من كبار المصدرين لأعوام عديدة.

وقال هاري شيلينجوريان، المحلل في ”بي.إن.بي باريبا“: ”حتى لو ظل التزام أوبك بتخفيضات الإمدادات مستمرًا طوال 2018 فإن النمو الضخم في إنتاج النفط الصخري الأمريكي الذي يواكبه نمو في طاقة تصدير النفط الخام سيرجح الكفة نحو أسعار نفط أقل في النصف الثاني من العام“.

ويتوقع المحللون أن ينمو الإنتاج الأمريكي نحو مليون برميل يوميًا على الأقل في العام الحالي. ويبلغ الإنتاج حاليًا نحو 10.4 مليون برميل يوميًا ليتجاوز بذلك إنتاج السعودية، أكبر مصدر للنفط ويقترب من روسيا أكبر منتج في العالم.

وقالت وكالة الطاقة الدولية، في الشهر الجاري، إن الطلب العالمي على النفط سيزيد بمقدار 6.9 مليون برميل يوميًا بحلول 2023 إلى 104.7 مليون برميل يوميًا بدعم من النمو الاقتصادي في آسيا وازدهار قطاع البتروكيماويات الأمريكي.

وقال محللون إن أسعار النفط قد ترتفع -أيضًا- بفعل المخاوف من تجدد العقوبات على صادرات النفط الإيرانية بعدما هددت الولايات المتحدة بالانسحاب من الاتفاق النووي.

وأظهر الاستطلاع أن العقود الآجلة للخام الأمريكي الخفيف ستسجل 59.85 دولار للبرميل في المتوسط على مدى 2018 ارتفاعًا من 58.88 دولار للبرميل في استطلاع فبراير/ شباط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com