الخطوط الكويتية: نحتاج نحو 2.45 مليار دولار لتمويل الطائرات الجديدة حتى 2026

الخطوط الكويتية: نحتاج نحو 2.45 مليار دولار لتمويل الطائرات الجديدة حتى 2026

المصدر: رويترز

قال رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية يوسف الجاسم، إن الشركة تحتاج إلى نحو 2.450 مليار دولار لتمويل صفقات طائراتها الجديدة المقرر استلامها حتى 2026.

جاءت تصريحات الجاسم، في مؤتمر صحفي عُقد بمطار الكويت الليلة الماضية بمناسبة وصول أول طائرة جديدة تمتلكها الشركة من طراز إيه320- نيو إلى الكويت، وهي واحدة من بين 28 طائرة إيرباص تتسلمها الخطوط الكويتية حتى سنة 2026.

وقال الجاسم، إن ”هذه الطائرات هي 15 طائرة من نوع إيه 320- نيو بقيمة 60 مليون دولار للطائرة الواحدة وثمان من طراز إيه 330- 800 بسعر 100 مليون دولار للطائرة، وخمس من طراز إيه350-900 يتراوح سعر الواحدة منها بين 130 مليونًا و150 مليون دولار بحسب التجهيزات المزودة بها“.

وأضاف أن ”تمويل هذه الصفقات سيكون من خلال رأسمال الخطوط الجوية الكويتية أو من خلال بيع الطائرات وإعادة استئجارها مرة أخرى بالإضافة للاقتراض من البنوك، رافضًا تحديد رقم معين للاقتراض“، موضحًا أنه ”حتى الآن لم نتفق مع بنك معين أو جهة معينة للتمويل، إنما كل شيء مخطط له ومدروس وماضون في هذه الخطة“.

وبين أن ”الحكومة دفعت حتى الآن 900 مليون دينار من رأسمال الخطوط الجوية الكويتية البالغ 1.2 مليار دينار، وأن هناك دفعات مقدمة تم دفعها بالفعل لهذه الصفقات“.

وعبر الجاسم عن أمله في أن ”تتمكن الشركة نهاية العام الحالي من نقل خمسة ملايين راكب مقارنة مع 4.1 مليون راكب في 2017 أي بزيادة قدرها 900 ألف راكب خلال عامين“.

وعانت الخطوط الكويتية، وهي أقدم شركات الطيران في المنطقة، لسنوات من تقادم طائراتها وتكبدت خسائر متواصلة على مدى سنوات وتسعى حاليًّا لإعادة هيكلة عملياتها وأسطولها.

وتعوّل الشركة كثيرًا على الطائرات الجديدة في رفع كفاءتها التشغيلية واستعادة الثقة لدى الجمهور، بعد أن تراجعت مكانتها التنافسية بشكل نسبي في ظل وجود منافسين أقوياء أبرزهم شركة طيران الجزيرة، وهي أول شركة طيران كويتية خاصة.

وكان مجلس الوزراء الكويتي أقر في 2012، مشروع مرسوم بتحويل الخطوط الجوية الكويتية إلى شركة مساهمة بهدف ”تجاوز العقبات“ التي تعوق تنفيذ قرار بالخصخصة يعود لعام 2008، حين وافق البرلمان على خطة لخصخصة الشركة تطرح الحكومة بموجبها 40% للاكتتاب العام وتبيع 35% إلى مستثمر للأجل الطويل، غير أنه تم التراجع عن خطط الخصخصة إلى حد كبير في السنوات الأخيرة مع استعادة الشركة عافيتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com