يمنع التداول كل ”سبت“.. الكنيست الإسرائيلي يصادق على قانون ”المحلات التجارية“ – إرم نيوز‬‎

يمنع التداول كل ”سبت“.. الكنيست الإسرائيلي يصادق على قانون ”المحلات التجارية“

يمنع التداول كل ”سبت“.. الكنيست الإسرائيلي يصادق على قانون ”المحلات التجارية“

المصدر: يحيى مطالقه- إرم نيوز

صادق الكنيست الإسرائيلي فجر اليوم الثلاثاء، بالقراءتين الثانية والثالثة على مشروع قانون ”المحلات التجارية“، والذي يشترط فتح المحال التجارية أيام السبت والأعياد اليهودية، بموافقة وزير الداخلية الإسرائيلي. بأغلبية 58 صوتًا مقابل 57 صوتًا وبفارق صوت واحد فقط.

وقد صوت أعضاء الكنيست من حزب ”إسرائيل بيتنا“ الذي يتزعمه وزير جيش الاحتلال أفيغدور ليبرمان، ضد القانون، كما تغيب عن الجلسة أعضاء من الائتلاف الحكومي بإشارة منهم لمعارضة القانون.

وبحسب صحيفة ”هآرتس“ العبرية، تم تأجيل التصويت على القانون المثير للجدل، بسبب الخلافات بين الأحزاب المشاركة في الائتلاف الحكومي، إذ لم تكن هناك أغلبية داعمة للقانون.

ويجب على أي بلدية تريد تمرير القانون محلياً يسمح بفتح المحال التجارية أيام السبت، يوم العطلة اليهودي، الحصول على موافقة وزير الداخلية.

 كما تتطلب الصيغة النهائية من القانون، الذي قدمه حزب ”شاس“ الديني الشرقي، ويتزعمه وزير الداخلية أريه درعي، من الشركات التي تريد العمل أيام السبت، الحصول ليس فقط على موافقة البلدية المحلية، ولكن أيضاً من وزير الداخلية.

ولكن القانون أشار إلى بعض الاستثناءات بما فيها محطات البنزين والمتاجر الملحقة بها، إضافة الى المطاعم والمقاهي والبارات والمسارح ودور السينما وقاعات الحفلات الموسيقية.

 

وجاء تصويت الكنيست بعد فترة طويلة من المداولات، بسبب التحفظات الكثيرة على مشروع القانون التي قدمتها أحزاب المعارضة الإسرائيلية، التي وافقت على سحب الكثير من التحفظات، إذ صوّت الكنيست على مشروع قانون لتعديل قوانين السلطات المحلية (اللوائح الداخلية في مسألة فتح وإغلاق الشركات في أيام السبت).

وبسبب عدم اتفاق الكتل النيابية الدينية في الكنيست الإسرائيلي، سوف تخضع مدينة إيلات السياحية، جنوبي إسرائيل، لقانون ”المحلات التجارية“، إذ أثار هذا القانون غضب أصحاب المحلات وقلقهم، في المدينة، والذي يسمح لوزير الداخلية بإغلاق محالهم التي تفتح أبوابها يوم السبت، وأيام الأعياد اليهودية، مهددين بالشروع بإضراب عام احتجاجًا على المصادقة على هذا القانون؛ لأن من شأنه إضفاء الطابع الديني على المدينة السياحية، وبالتالي التأثير عليها اقتصاديًا.

ويقول أحد أصحاب المحلات التجارية في إيلات:“ أنا لا أؤيد أن تكون إسرائيل مغلقة أيام السبت؛ لأن اليهود المتدينين يريدون ذلك، وإذا أغلقت المحال التجارية يوم السبت، لا يوجد لدينا شيء لنفعله، نحن هنا في مدينة ذات طابع خاص، ولا توجد لدينا مدينة قريبة نستطيع الشراء منها حاجياتنا، نحن بعيدون جغرافيًا، ونقتات على حركة السياحة في نهاية الأسبوع، ولذلك إذا أغلقت إيلات بعد نهاية كل يوم جمعة، فمن سيأتي إليها“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com