مسرحية “المجنون” تحصد أبرز جوائز أيام الشارقة المسرحية بدورتها الـ28‎

مسرحية “المجنون” تحصد أبرز جوائز أيام الشارقة المسرحية بدورتها الـ28‎
أيام الشارقة المسرحية تأسست عام 1984 لتكون منصة فنية وثقافية تتنافس فيها الفرق المسرحية الإماراتية على جملة من الجوائز الخاصة بفنيات العرض المسرحي.

المصدر: رويترز

حصد عرض “المجنون” لـ مسرح الشارقة الوطني، أبرز جوائز أيام الشارقة المسرحية في دورتها الـ 28 التي أسدل الستار عليها الليلة الماضية.

وحصل العرض على 6 جوائز: هي أفضل عرض متكامل وأفضل إخراج التي ذهبت إلى محمد العامري، وأفضل ممثل دور أول التي ذهبت إلى مروان عبد الله، وجائزة أفضل ممثلة دور ثاني التي ذهبت إلى عذاري، وكذلك أفضل ديكور وأفضل أزياء.

وتنافس على جوائز المهرجان 7 عروض مسرحية من أنحاء الإمارات، وتشكلت لجنة التحكيم برئاسة المهندس الإماراتي وليد عمران، وعضوية الممثلة اللبنانية رندا أسمر، والأكاديمي الكويتي خليفة الهاجري، والمسرحي التونسي معز المرابط، والمخرج المغربي بوسلهام الضعيف.

وذهبت جائزة التأليف المسرحي إلى إسماعيل عبد الله عن عرض (موال حدادي) لمسرح رأس الخيمة، فيما ذهبت جائزة أفضل ممثلة دور أول إلى بدور السباعي عن دورها في عرض (تداعيات) لمسرح دبي الأهلي.

وفاز بجائزة أفضل مؤثرات صوتية وموسيقية عبد الرحمن الجروان عن عرض (ما بعد الإنسان) لمسرح خورفكان للفنون، كما فاز بجائزة أفضل مكياج حسن رجب عن عرض (حرب النعل) لمسرح دبا الحصن.

ونال عمر الملا جائزة أفضل ممثل واعد عن دوره في عرض (ليلك ضحى) للمسرح الحديث بالشارقة، بينما فازت بجائزة أفضل ممثلة واعدة هيا القايدي عن دورها في عرض (فقط) لمسرح بني ياس.

ومنح المهرجان جائزة الفنان المسرحي المتميز من غير أبناء الدولة إلى الممثل الأردني غنام غنام عن دوره في عرض (ليلك ضحى) للمسرح الحديث بالشارقة.

وبجانب العروض المتنافسة، قدم المهرجان في دورته الـ 28 أربعة عروض خارج المنافسة إضافة إلى العرض المغربي (صولو) الفائز بجائزة مهرجان المسرح العربي في دورته العاشرة بتونس في يناير/ كانون الثاني، وكذلك مجموعة من الندوات الفكرية والأمسيات الثقافية واللقاءات الحوارية مع صناع المسرح العربي.

وتأسست أيام الشارقة المسرحية في 1984 لتكون منصة فنية وثقافية تتنافس فيها الفرق المسرحية الإماراتية على جملة من الجوائز الخاصة بفنيات العرض المسرحي.

محتوى مدفوع