البكاء خلال مشاهدة الأفلام ضعف أم قوة ؟

البكاء خلال مشاهدة الأفلام ضعف أم ق...

يقول الخبراء إن البكاء خلال مشاهدة الأفلام يقدم دليلًا على أننا بشر مخلوقون من مشاعر وليس حجارة صماء.

المصدر: دلال قصري- إرم نيوز

أظهرت دراسات أن  90% من مشاهدي الأفلام يبكون ويتأثرون، لكن غالبًا ما يرتبط رد الفعل هذا بالضعف والحساسية، بحسب مقال نشرته مجلة ”ذا مايندز جورنال“.

لكن الخبراء يقولون إن البكاء خلال مشاهدة الأفلام يعدّ دليلًا على أننا بشر مخلوقون من مشاعر وليس حجارة صماء، وبذلك فالبكاء هو في الواقع إشارة قوة. وأولئك الذين يتأثرون بالأفلام الحزينة، يُعدّون من أقوى الأشخاص عاطفيًا“.

كن متعاطفًا

إذا وجدت عينيك ممتلئتين بالدموع عند مشاهدتك لشخص ما يعاني، سواءً أكان شخصًا واقعيًا أم مجرد شخصية خيالية، فذلك دليل على أنك إنسان متعاطف.

Sometimes he is too sentimental. Handsome young man holding handkerchief and crying while watching movie with his girlfriend at the cinema

لقد شحنت نفسك بمشاعر واستطعت الإحساس بما يعانيه الشخص الذي أمامك، إنك تفهم ما يعيشه هذا الشخص. وباستطاعتك التفكير بعيدًا عن حدود الأنانية وحب الذات، هذا في الواقع يجعل منك إنسانًا محبوبًا وعطوفًا.

الإدّعاء غير وارد

أولئك الذين يبكون خلال الأفلام، لا يعرفون الادعاء أو التصنع.. إنهم يحملون قلوبهم بين أيديهم، وإخفاء المشاعر ليست هوايتهم.

لذا، إن كنت تبحث عن شخص ودود تستطيع أن تعبر عن نفسك أمامه وترتاح للحديث معه، فما عليك سوى التوجه إلى هؤلاء الذين ينفجرون بالبكاء عند مشاهدة الأفلام. إنهم لا يعرفون الوجوه المزدوجة.

أفكار منظمة

بحسب الأبحاث التي أجريت على الأشخاص الذين يظهرون التأثر خلال مشاهدة الأفلام فقد وُجد أنهم من أكثر الأشخاص تنظيمًا في أفكارهم.. سياستهم في الحياة هي ”لا لكبت المشاعر“ وهذا في الواقع من أفضل الطرق لتجنب الإصابة بالإحباط والاكتئاب.

الصحة هي الثروة

بالنسبة لهؤلاء الأشخاص، الصحة هي ثروة بالنسبة لهم.. إنهم يبكون ويفرغون كل المشاعر السلبية من داخلهم، وبذلك يخففون التوتر والضغط اللذين يشعرون بهما؛ ما ينعكس إيجابًا على صحتهم.

جانب ليّن

لا يوجد اختلاف حول حقيقة أن الأشخاص العاطفيين هم في الواقع أكثر لطفًا وطيبة من غيرهم. إنهم يهتمون لأمر غيرهم ممن يحبونهم، ويعملون جاهدين للحفاظ على علاقاتهم قوية. كما أن قدرتهم على المسامحة أكبر من غيرهم.

المادية معدومة في قاموسهم

بالنسبة لهؤلاء الأشخاص، فإن مفهوم المادة معدوم في قواميسهم.. إنهم يجعلون العلاقات الإنسانية والمشاعر من أولوياتهم في الحياة. ونجدهم بعيدين كل البعد عن التصرفات العملية. إن كنت ممن يبكون أثناء مشاهدة الأفلام، فأنت بلا شك تتبع قلبك أكثر من عقلك، وهذا ما يجعلك في الواقع إنسانًا أفضل.

أشخاص ذوو عزيمة

هذا صحيح.. العاطفيون الذين يبكون خلال مشاهدة البرامج الدرامية، يتمتعون في الواقع بعزيمة كبيرة.. إنهم لا يؤمنون بالنقد الذي يوجهه لهم المجتمع، ولا يسمحون لهذا النقد بعرقلة نجاحهم. إنهم يعرفون تمامًا سر السعادة الحقيقية في الحياة.

إذن، إن كنت واحدًا من هؤلاء العاطفيين، فيجب أن تفخر بنفسك، بدلاً من الشعور بالضعف، أنت في الواقع رمز قوة؛ لأنك قادر على التعبير عن نفسك ومشاعرك بحرية دون أي محددات.