مهرجان “قرطاج” السينمائي يعرض أفلامه في السجون التونسية‎

مهرجان “قرطاج” السينمائي يعرض أفلامه في السجون التونسية‎

برمجت إدارة مهرجان قرطاج السينمائي في دورته السابعة والعشرين، عرض أفلام سينمائية في 6 سجون تونسية، للاهتمام بالمساجين وإيصال صدى المهرجان إلى أكبر عدد من المشاهدين.

ولقيت المبادرة صدى واسعاً من طرف السجناء الذين عبروا عن ارتياحهم، ورضاهم، مطالبين بمزيد الاهتمام بالمساجين حتى لا يبتعدوا عن الحياة العامة خارج السجن، وليتمتعوا بأوقات طيبة، وتشفع العروض بنقاش بين المساجين ومخرج الفيلم، أو مجموعة من الممثلين.

ودأبت إدارة المهرجان، والذي تستمر فعالياته حتى الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري منذ الدورة الماضية،  على عرض عدد من الأفلام السينمائية لفائدة المساجين في سجونهم.

وتنفذ المبادرة ضمن برنامج بمشاركة المنظمة الدولية ضد التعذيب ومنظمة الصليب الأحمر الدولي، بعد تنسيق إدارة المهرجان مع الجهات المختصة بالسجون التونسية، لتعرض العديد من الأفلام في 6 سجون، وهي سجن برج الرومي وسجن النساء بمنوبة وسجن مرناق وسجن المهدية وسجن النساء بالمسعدين، إلى جانب مركز الإصلاحية بالمروج في تونس العاصمة.