بالصور.. أزياء الفنانات في افتتاح مهرجان قرطاج السينمائي تثير سخرية التونسيين

بالصور.. أزياء الفنانات في افتتاح مهرجان قرطاج السينمائي تثير سخرية التونسيين

أبدى  ناشطون تونسيون على مواقع التواصل الاجتماعي، اهتمامًا بالغًا بأزياء الفنانات والممثلات اللاتي حضرن أمس افتتاح الدورة السابعة والعشرين لمهرجان قرطاج السينمائي.

وأثارت أزياء الفنانات التونسيات بالخصوص، إلى جانب العربيات والأفريقيات الانتباه والتفاعل، فالبعض القليل شده جمال بعض الفنانات وظهورهن بأناقة كبيرة برغم ما كشفن من مفاتن، بينما ركز أغلبية النشطاء على الفساتين التي ظهرت بها الفنانات، وكشفت الكثير من المفاتن، حتى أن البعض علق على ذلك بالقول: “مهرجان للسينما أم عرض للأزياء؟”.

وردت المخرجة السينمائية التونسية سلمى بكار، على التعليقات الناقدة بالقول: “من لا يريد الصدور العارية فليبق في بيته”. ورد عليها أمير بن عليّة في استغراب: “نحن مواطنون تونسيون، فهل ندفع ضريبة خاصة للتلفزيون الوطني حتى نشاهد مثل هذه المهازل.. ابعثوا قناة تلفزيونية خاصة وبثوا فيها ما شئتم.. هذه أمراض متنقلة عقلية وعضوية”.

ولم يهتم النشطاء فقط بفساتين الفنانات، بل كذلك “بالنشاز الذي ظهر في مدى التناسق بين أجساد بعضهن وما ظهرن عليه من ملابس، فبعضهن بدا الترهل عليهن واضحًا ورغم ذلك لم يرين حرجًا من الكشف على بطونهن”.

وعلق الجنيدي بالقول: “الغلاف أوروبي و المضمون عربي”، مضيفًا:  “نعيش خريفًا سياسيًّا حقيقيًّا، عالميًا ومحليًا، اجتماعيًّا، كل شيء تتساقط فيه المبادئ والأقنعة والبشر.. انهيار على كل الأصعدة !!”.

ويتضمن برنامج مهرجان قرطاج السينمائي الذي انطلقت دورته البارحة ويتواصل إلى غاية الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني القادم، 322 فيلمًا من أكثر من 20 بلدًا عربيًا وأفريقيًا وآسيويًا، إلى جانب روسيا.