بعد رفض ترشحه للرئاسة الإيرانية.. نجاد يدعو أنصاره لضبط النفس

بعد رفض ترشحه للرئاسة الإيرانية.. نجاد يدعو أنصاره لضبط النفس
المصدر: طهران- إرم نيوز

دعا الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد، الجمعة، أنصاره إلى ضبط النفس وسعة الصدر عقب قرار مجلس صيانة الدستور أمس، برفض اعتماد ترشيحه لسباق الانتخابات الرئاسية، المقرر إجراؤها في 19 مايو المقبل.

وتناقلت مواقع إخبارية مقربة من الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد “دعوته لأنصاره لضبط النفس وسعة الصدر وتحذيرهم من أية ردة فعل غير مناسبة”.

وقال نجاد في بيان مقتضب إنه “يحترم قرار مجلس صيانة الدستور بشأن منع ترشحه، وإنه يرفض أية ردة فعل غير مناسبة من أنصاره ومحبيه”، معتبرًا “عدم قبول ترشحه للانتخابات الرئاسية خطوة أزالت المسؤولية عن كاهله”.

وطالب الرئيس السابق الإيرانيين بضرورة اليقظة والحذر وانتخاب الرجل الأصلح لإدارة إيران في المرحلة المقبلة بعيدًا عن الضغوطات والشعارات غير الواقعية.

واحتشد مساء الخميس المئات من أنصار نجاد أمام منزله في منطقة نارمك رفضًا لقرار استبعاده من السباق الرئاسي.

وانتشرت قوات خاصة من الشرطة الإيرانية بمحيط منزل أحمدي نجاد وسط المنطقة، لتفريق المحتجين منعًا لحدوث صدامات معهم.

والمرشحون النهائيون لخوض المنافسات الانتخابية بحسب ما أعلن مجلس صيانة الدستور مساء أمس هم “حسن روحاني وابراهيم رئيسي، محمد باقر قاليباف واسحاق جهانغيري ومصطفی هاشمي طبا ومصطفی میرسلیم”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث