هل يصبح كونور مكغريغور شريكًا في منافسات UFC بعد اعتزاله؟

هل يصبح كونور مكغريغور شريكًا في منافسات UFC بعد اعتزاله؟

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

طالب دانا وايت، رئيس منافسات الفنون القتالية المختلطة UFC، الأيرلندي كونور مكغريغور بأن ينسى أن يصبح شريكه في ملكية المسابقات.

وأعلن الأيرلندي مكغريغور اعتزاله بشكل مفاجئ، يوم الثلاثاء، وبعد خمسة أشهر من خسارته أمام حبيب نورمحمدوف في نزال مثير للجدل في لاس فيغاس.

واعتزل المصارع البالغ عمره 30 عامًا بعدما فاز 21 مرة مقابل خسارته أربع مرات، ولا يزال مكغريغور يعاني من الإيقاف من مسؤولي اللعبة بسبب دوره في شجار بعد مواجهة نورمحمدوف في أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وكتب مكغريغور في حسابه على تويتر: ”هذا إعلان سريع، لقد قررت اعتزال الرياضة المعروفة رسميًا باسم ‘الفنون القتالية المختلطة’. أتمنى لكل زملائي القدامى المضي قدمًا في المنافسات، الآن سألتحق بزملاء سابقين في اتخاذ قرار الاعتزال“.

وطلب مكغريغور الحصول على حصة من UFC في الماضي، لكن وايت حذره من ذلك، موضحًا لـTMZ Sports: ”لقد فوجئت.. وجاء طلبه دون مقدمات، كان الكثير من الناس يتكهنون بأنه كان موقفًا بسبب المفاوضات، لكننا في الحقيقة لم نتفاوض بهذا القدر.

”أرسل لي رسالة وقال: أشعر أنني يجب أن أمتلك جزءًا من الشركة، وقلت كونور تعلم أن هذا لن يحدث أبدًا. اسمع إذا كنت ترغب في امتلاك جزء من الشركة، فعليك أن تدفع المال مقابل ذلك، إذا كنت تريد الشراء في UFC في الوقت الحالي، فإن التقييم ضخم للغاية“.

ويصر وايت على أن UFC يمكنها البقاء دون مكغريغور، مثلما فعلت تمامًا بعد انتقال روندا روزي إلى WWE، مضيفًا: ”لقد سمعت ذلك، عندما كان كل نجم على وشك إنهاء مسيرته المهنية، كان الناس يقولون لي هذا منذ 20 عامًا.

”نحن رائدون في هذه اللعبة منذ 20 عامًا، وسنستمر كذلك على مدار العشرين عامًا المقبلة أيضًا، إنه لأمر مدهش عندما يكون لدينا نجوم مثل جورج سانت بيير وأندرسون سيلفا، وكونور مكغريغور، وروندا روزي، فقد كانوا جزءًا من اللعبة وسيكون هناك آخرون بدلًا منهم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com