تقارير: التحقيق مع كونور مكغريغور بتهمة الاعتداء الجنسي على امرأة في أيرلندا – إرم نيوز‬‎

تقارير: التحقيق مع كونور مكغريغور بتهمة الاعتداء الجنسي على امرأة في أيرلندا

تقارير: التحقيق مع كونور مكغريغور بتهمة الاعتداء الجنسي على امرأة في أيرلندا

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

يخضع كونور مكغريغور، الذي اعتزل منافسات الفنون القتالية المختلطة UFC يوم الثلاثاء، للتحقيق في بلاده إيرلندا بتهمة الاعتداء جنسيًا على امرأة في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

وقال 4 أشخاص متطلعين على التحقيقات في تصريحات نقلتها صحيفة ”نيويورك تايمز“ الأمريكية، إنه لم يتم توجيه اتهام رسمي أو اعتقال مكغريغور البالغ عمره 30 عامًا وفقًا للبروتوكول المعتاد في التحقيقات الجنائية في أيرلندا، وفي معظم أنحاء أوروبا حيث لا يعني توجيه الاتهام اعتقال المشتبه به.

وأضاف الأشخاص أنه تم القبض على مكغريغور في يناير/كانون الثاني الماضي واستجوابه من قبل السلطات الأيرلندية وأُفرج عنه في انتظار مزيد من التحقيقات.

ولا يعني التحقيق أن مكغريغور مذنب، لكن محاميه لم يرد على رسائل الصحيفة الأمريكية التي طالبته بالتعليق على الفور.

وأعلن الأيرلندي مكغريغور اعتزاله بشكل مفاجئ يوم الثلاثاء، وبعد خمسة أشهر من خسارته أمام نورمحمدوف في نزال مثير للجدل في لاس فيغاس.

واعتزل المصارع البالغ عمره 30 عامًا بعدما فاز 21 مرة مقابل خسارته أربع مرات ولا يزال مكغريغور يعاني من الإيقاف من مسؤولي اللعبة بسبب دوره في شجار بعد مواجهة نورمحمدوف في السادس من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وكتب مكغريغور في حسابه على تويتر ”هذا إعلان سريع، لقد قررت اعتزال الرياضة المعروفة رسميًا باسم ‘الفنون القتالية المختلطة’ اعتبارًا من اليوم، أتمنى لكل زملائي القدامى المضي قدمًا في المنافسات، الآن سألتحق بزملاء سابقين في اتخاذ قرار الاعتزال“.

وقالت المرأة التي تتهم مكغريغور بالاعتداء الجنسي عليها إن الواقعة حدثت في فندق ”بيكون“ وهي منشأة ملحقة بمجمع تجاري في دبلن.

وكشفت وسائل الإعلام الأيرلندية عن القضية منذ انتشار أنباء الاعتداء لأول مرة في أواخر العام الماضي، لكن دون تسمية مكغريغور.

وتحظر القوانين في أيرلندا على وسائل الإعلام تحديد الأفراد المتهمين بالاغتصاب ما لم تتم إدانتهم بشكل رسمي، وهو ما لم يحدث في هذه الحالة.

ولم يؤكد متحدث باسم شرطة أيرلندا، المعروفة باسم غارداي، ما إذا كان مكغريغور هو المشتبه به، ردًا على طلب للتعليق بشأن ماهية الرياضي الذي أشارت له وسائل الإعلام حينما تم انتشار أنباء الاعتداء أواخر 2018.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com