توتنهام يوقف 3 مشجعين حاولوا بيع تذاكر نهائي دوري أبطال أوروبا على الإنترنت

توتنهام يوقف 3 مشجعين حاولوا بيع تذاكر نهائي دوري أبطال أوروبا على الإنترنت

المصدر: رويترز

أعلن توتنهام هوتسبير أنه قرر إيقاف 3 من مشجعيه حاملي التذاكر الموسمية لأجل غير مسمى، بسبب محاولة إعادة بيع تذاكر نهائي دوري أبطال أوروبا على الإنترنت.

وسيلعب توتنهام مع ليفربول في نهائي دوري الأبطال في مدريد في استاد واندا متروبوليتانو البالغة سعته 63500 متفرج في أول يونيو حزيران وتم تخصيص 17 ألف تذكرة لكل فريق.

وذكرت تقارير بريطانية منذ أيام أن تذكرة النهائي يتم بيعها عبر مواقع على الإنترنت بأكثر من ثلاثة آلاف جنيه إسترليني (3814.5 دولار) وهو ما يمثل تقريبًا ستة أمثال أغلى سعر لتذكرة.

وقال توتنهام في بيان: ”قرر النادي هذا الأسبوع إيقاف ثلاثة من حاملي التذاكر الموسمية لأجل غير مسمى بعدما عرضوا التذاكر للبيع عبر منصة إلكترونية لإعادة بيع التذاكر“.

”بيع التذاكر بشكل غير رسمي يخالف اللوائح والشروط وهو ضد القانون“.

وطالب النادي اللندني مشجعيه أيضًا بعدم ”إفساد“ مناسبة الوصول إلى نهائي دوري الأبطال لأول مرة في تاريخ النادي عن طريق تحقيق مكاسب من مشجعين آخرين وهدد بفرض المزيد من العقوبات.

وأضاف توتنهام: ”يجب أن ننظر إلى ضرورة اتخاذ أقوى إجراء ممكن ضد أي شخص يشترك في مثل هذا النشاط، وتتضمن العقوبة إيقاف حاملي التذاكر الموسمية لأجل غير مسمى“.

ويحاول توتنهام إلغاء كل التذاكر التي تم بيعها عن طريق المشجعين، وقال إن أي مشجع حصل على تذكرة من عملية إعادة البيع لن يسمح بدخوله الملعب.

وبعيدًا عن 34 ألف تذكرة حصل عليها توتنهام وليفربول، فإن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم عرض أربعة آلاف تذكرة للبيع على الإنترنت.

أما باقي تذاكر الملعب فتذهب إلى اللجنة المنظمة المحلية والاتحاد الأوروبي والاتحادات الوطنية والشركات الراعية ومحطات البث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com