باريس سان جيرمان يتهم صحيفة ليكيب بمحاولة زعزعة استقراره

باريس سان جيرمان يتهم صحيفة ليكيب بمحاولة زعزعة استقراره

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

دخل باريس سان جيرمان الفرنسي في صراع مع مجلة “ليكيب” الفرنسية، بعد نشرها أخبارًا تتعلق ببيع نجميه الفرنسي كليان مبابي والبرازيلي نيمار.

وخصّصت الصحيفة الفرنسية عددها الصادر اليوم السبت للحديث عن قرارات إدارة باريس سان جيرمان لتجنب عقوبات اللعب المالي النظيف؛ إذ أكدت أنها ستبيع أحد النجمين الفرنسي كليان مبابي أو البرازيلي نيمار.

وبحسب الصحيفة فإن التحقيق الذي فتحه الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (اليويفا)، ضد الفريق الفرنسي قد يؤدي لصدور عقوبات ويضطره لبيع أحد نجميه لتجنب العقوبات، ويبقى الفرنسي كليان مبابي الصفقة الأفضل لأنه سيجلب أموالًا أكثر في ظل اهتمام فرق كبيرة بخدماته وعدم وجود مشاكل حوله.

ولم ينتظر باريس سان جيرمان كثيرًا للرد على الصحيفة الفرنسية وأصدر بيانًا نفى كل ما نشرته “ليكيب”، مؤكدًا أنها تفتقد للمهنية وتحاول زعزعة استقرار الفريق.

واتهم باريس سان جيرمان الصحيفة بنشر أخبار مثيرة حول الفريق قبل مبارياته المهمة، مذكرًا بالخبر حول بيع الأوروغوياني إيدينسون كافاني، والذي نشر قبل لقاء ستراسبورغ.

كما اتهم النادي الصحيفة بنشر الخبر الجديد قبل المباراة المهمة في دوري الأبطال أمام النجم الأحمر لبلغراد.

ورغم نفي الفريق الفرنسي لكل الأخبار المتعلقة بنجومه، لكن التحقيق الخاص باللعب المالي النظيف قد يدفعه فعليًّا للتخلص من نجومه لخلق توازن مالي أو المنع من المشاركات القارية في المستقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع