دفاع ريال مدريد أزمة زيدان الكبرى قبل مواجهة باريس سان جيرمان

دفاع ريال مدريد أزمة زيدان الكبرى قبل مواجهة باريس سان جيرمان

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

تعرّض ريال مدريد لانتكاسة جديدة ولم يستطع تحقيق الفوز أمام فريق ليفانتي الذي يحتل المركز الـ 17 في الدوري الإسباني، واكتفى بالتعادل 2-2 ليفقد نقطتين جديديتين؛ ليتأكد  ضياع حلم العودة في صراع اللقب مجددًا.

وسجل ليفانتي هدفين في ملعبه في اللقاءات الخمسة الأخيرة في الدوري الإسباني، لكنه تمكن من تسجيل هدفين في مرمى ريال مدريد وهو إنجاز لم يستطع تحقيقه أمام فرق أضعف.

وعادت المشاكل الدفاعية لريال مدريد لتخيف أنصار الفريق الملكي مجددًا قبل مواجهة باريس سان جيرمان الفرنسي في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، وهو فريق يملك هجومًا ناريًا؛ يتكون من البرازيلي نيمار والأوروغوياني كافاني والفرنسي كليان مبابي، مع وجود أجنحة من حجم الأرجنتيني أنخل دي ماريا والألماني داكسلر.

وعنونت صحيفة ”ماركا“ في تعليقها على اللقاء وتقييمها للاعبين: ”مع هذا الدفاع في ريال مدريد، فالهجوم مطالب بتسجيل 10 أهداف للمرور لدور الربع“.

وجاء عنوان الجريدة القريبة من ريال مدريد ليؤكد أنّ دفاع الفريق لا يطمئن أنصاره، ويعطي أفضلية لهجوم الفريق الفرنسي الذي بإمكانه التسجيل بسهولة في الذهاب والإياب؛ ما يجعل مهمة الهجوم أصعب في تسجيل الكثير من الأهداف لتجنب الإقصاء.

وأكد البرازيلي كاسيميرو أهمية تجنب الأخطاء أمام الفريق الباريسي في الدفاع، وأشار: ”لا يمكننا عمل الأخطاء نفسها أمام باريس سان جيرمان لكونها ستأتي بنتائج عكسية وصعبة أمام لاعبين لن يضيعوا الفرص“.

وتبقى أكبر مشاكل زيدان الدفاعية في قدرة المنافسين على ضرب العمق الدفاعي واستغلال عدم عودة مارسيلو وبطء القائد سيرجيو راموس، كما أن لاعبي وسط الميدان  لا يضغطون على المنافس  بالأسلوب نفسه الذي لعب به الفريق الموسم الماضي.

وحاول المدافع الفرنسي فاران التقليل من الأخطاء الدفاعية، ورفض المقارنة بين لقاء ليفانتي وباريس سان جيرمان، وأوضح: ”لا أعتقد أن اللقاء سيكون مشابهًا، في دوري الأبطال الوضع مختلف واللاعبون قادرون على تجاوز هذه الوضعية وتغيير المعطيات“.

وطالب راموس زملاءه بالكف عن الحديث والتركيز على الملعب لتجاوز الأخطاء، وقال: ”يجب أن نلعب كمجموعة، وأن ندافع كفريق، وأن نعود للعب بشكل جيد؛ لكون دوري الأبطال هي المسابقة الوحيدة المتبقية أمامنا“.

وربما يكون المدرب الفرنسي زين الدين زيدان محظوظًا في لقاء الذهاب بغياب داني كارفخال، إذ سيشرك المدافع ناتشو في الجانب الأيمن، وهو ما يعطي ريال مدريد توازنًا دفاعيًا ويمنح كاسيميرو فرصة تغطية صعود مواطنه مارسيلو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة