نافاس يسرق الأضواء من كريستيانو رونالدو بعد تألقه في مواجهة توتنهام

نافاس يسرق الأضواء من كريستيانو رونالدو بعد تألقه في مواجهة توتنهام

المصدر: د ب أ

رغم مواصلة النجم البرتغالي الدولي كريستيانو رونالدو تألقه التهديفي مع ريال مدريد الإسباني وتسجيل الهدف الخامس عشر له خلال آخر ثماني مباريات للفريق ببطولة دوري أبطال أوروبا، نجح زميله حارس المرمى كيلور نافاس في خطف الأضواء خلال مباراة الفريق أمام توتنهام الإنجليزي مساء الثلاثاء، وتقاسم معه عبارات الإشادة.

وتعادل ريال مدريد على ملعبه ”سانتياغو برنابيو“ مع ضيفه توتنهام 1 / 1 مساء الثلاثاء في الجولة الثالثة من مباريات المجموعة الثامنة بدوري أبطال أوروبا، لتستمر شراكة الفريقين في صدارة المجموعة، رصيد سبع نقاط لكل منهما.

ورغم تسجيل رونالدو هدف التعادل لريال مدريد من ضربة جزاء، استحوذ زميله نافاس على الجزء الأكبر من الإشادة لدى وسائل الإعلام والصحف الإسبانية الصادرة في إسبانيا، اليوم الأربعاء.

وتألق نافاس في التصدي لمحاولات هاري كين، نجم توتنهام، خلال الشوط الثاني الذي شهد أيضا تصديه لفرصة خطيرة من كريستيان إريكسن، ليضمن نافاس نقطة التعادل للريال، بعد أن تألق أيضا خلال الشوط الأول في إحباط محاولات كين.

ولم تهتز شباك نافاس سوى بالهدف الذي سجله زميله رافاييل فاران بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 28 والذي منح توتنهام التقدم الصادم لريال مدريد وجماهيره.

وكما أن الكوستاريكي نافاس كان أفضل لاعب في المباراة، كان هوغو لوريس، حارس مرمى توتنهام، هو الأفضل في صفوف الفريق الإنجليزي، وقد أنقذ فريقه من هدف محقق بتصديه لتسديدة خطيرة من كريم بنزيما في الشوط الثاني.

وذكرت صحيفة ”ماركا“ المدريدية في عنوان صفحتها الرئيسية ”حارسان كبيران ونقطة (لكل فريق)“، كما كتبت صحيفة آس: ”الحارسان تألقا بشكل كبير“ وتحدثت عن عمل ”بطولي“ للحارسين ، وعلقت على إهدار ريال مدريد نقطتين على ملعبه.

وقال نافاس في حديثه عن لحظة اهتزاز شباكه بهدف زميله رافاييل فاران: ”دائما ما نهدف للحفاظ على نظافة الشباك لكن أحيانا تواجه مواقف لا يمكن التحكم بها“.

وقال الفرنسي زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد: ”كل من حارسي المرمى أدى بشكل رائع وهذا لم يشكل مفاجأة بالنسبة لي“.

ومن جانبه، قال لوريس بشأن تسديدة بنزيما ”كنت محظوظا شيئا ما لأنه إذا سدد الكرة في مكان أبعد باتجاه الزاوية، ما كنت لأتمكن من التصدي لها“.

لكن زيدان، قال: ”تصدي لوريس للكرة جاء بشكل يحدث مرة واحدة في كل عشر محاولات.. أنا سعيد بما قدمه بنزيما.. إنه يتحسن بشكل يومي. لقد سجل في مطلع هذا الأسبوع وكاد أن يسجل في شباك توتنهام. علينا التحلي بالصبر“.

أما صحيفة ”آس“، فقد بدت أقل تسامحا إزاء بنزيما، وقد ذكرت أن اللاعب سجل مرتين فقط من 20 تسديدة على المرمى خلال 596 دقيقة لعب في كل المسابقات هذا الموسم.

أما كين، فقد تألق في أول ظهور له على ملعب سانتياغو برنابيو، في المباراة التي شهدت أول هدف يحسب لتوتنهام أمام ريال مدريد خلال خمس مواجهات أوروبية بينهما.

فقد تسبب ضغط كين على فاران في تسجيل الأخير هدفه بالخطأ في مرمى الريال، كما كان هاري كين قريبا من حسم المباراة لصالح توتنهام لولا تألق نافاس.

وقال كين: ”فيرناندو يورينتي أرسل لي تمريرة رائعة واستقبلت الكرة جيدا ثم هيأت نفسي للتسديد لكن الحارس سجل تصديا رائعا“.

ويتجدد اللقاء بين توتنهام وريال مدريد في الجولة الرابعة من مباريات المجموعة، على ملعب ويمبلي، حيث ربما تحسم المباراة انفراد أحدهما بصدارة المجموعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com