4 أمور تثير مخاوف ريال مدريد أمام سيلتا فيغو في كأس الملك – إرم نيوز‬‎

4 أمور تثير مخاوف ريال مدريد أمام سيلتا فيغو في كأس الملك

4 أمور تثير مخاوف ريال مدريد أمام سيلتا فيغو في كأس الملك

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

يدخل فريق ريال مدريد، اختبارًا صعبًا أمام ضيفه سيلتا فيغو، مساء اليوم الأربعاء، في جولة الذهاب لدور الثمانية، ببطولة كأس ملك إسبانيا.

ويسعى ريال مدريد، خلال المباراة، لتحقيق الفوز على حساب سيلتا فيغو، للاقتراب من الوصول لنصف نهائي البطولة المحلية الثانية، خاصة مع توقف قطار الرقم القياسي، الذي حققه الفريق، دون هزيمة، بسقوطه في فخ الخسارة أمام إشبيلية بالدوري.

ويرصد ”إرم نيوز“ بعض الأمور التي تثير مخاوف ريال مدريد، من لقاء سيلتا فيغو.

هزيمة إشبيلية

يتمثل الأمر الأول، الذي يسبب صداعًا لعشاق وجماهير ريال مدريد، في لقاء سيلتا فيغو، الهزيمة المريرة أمام إشبيلية، وتأثيرها على لاعبي الفريق.

تركت هذه الهزيمة آثارًا سيئة على الفريق، خاصة أنه فرط في تحقيق الفوز في الدقائق العشر الأخيرة، بتلقيه هدفين.

ويخشى عشاق ريال مدريد، من تأثير هذا السقوط على معنويات لاعبي الفريق الإسباني، خلال المباراة أمام سيلتا فيغو.

إجهاد رهيب

يعاني ريال مدريد من إرهاق بدني شديد، يمثل ضربة قوية بالنسبة للفريق في المرحلة الحالية.

وظهر هذا الأمر واضحًا في لقاء إشبيلية بالدوري، ومن قبل مباراة الإياب في كأس الملك، ولم يحقق خلالهما الفريق الملكي الفوز.

وافتقد ريال مدريد خلال اللقاءين، عامل الجاهزية البدنية، وهو الأمر الذي يمثل عقبة قوية أمام الفريق الملكي، خلال لقاء سيلتا فيغو، وأكد المحلل الكروي المصري هيثم فاروق في تصريحات له عبر قناة ”بي إن سبورت“، أن الريال يعاني على الصعيد البدني، بسبب توالي المباريات، وعدم حصوله على الراحة، بسبب مشاركته ببطولة كأس العالم للأندية.

وأشار هيثم فاروق، إلى أن ريال مدريد، عليه أن يتجنب السقوط في فخ الإرهاق البدني، في المرحلة المقبلة.

توالي الهزائم

يخشى ريال مدريد من الدخول في نفق الهزائم مع توالي المباريات، وهو الأمر الذي يهدد مسيرة الفريق.

وتلقى ريال مدريد هزيمة مريرة أمام إشبيلية، وتعادلًا صعبًا قبلها، وهو الأمر الذي ينذر الفريق بتراجع واضح في منحنى أدائه، وبالتالي مباراة سيلتا فيغو ستكون مفصلية في طريق الريال لاستعادة الثقة.

وقال تامر بدوي، المحلل الكروي التلفزيوني، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، إن الإرهاق البدني عامل مهم، يحاصر ريال مدريد، ولكن الفرق الكبرى عليها أن تنتفض وتركز من أجل تحقيق الفوز، وعدم توالي السقوط في فخ الهزائم.

وأشار إلى أن ريال مدريد لديه مشكلة أن المباريات المتالية، في وقت قصير، وبالتالي توالي نزيف النقاط، تمثل أزمة بالنسبة للفريق في المرحلة المقبلة.

مفاجآت الكأس

يخشى ريال مدريد أيضًا خلال مباراة سيلتا فيغو، من مفاجآت بطولة الكأس.

وتسعى الفرق لتقديم عروض قوية، خاصة أن بطولة الكأس تبدو سهلة بعض الشيء عن الدوري، والمفاجآت بها واضحة، بجانب أن سيلتا فيغو بقيادة مديره الفني إدواردو بيريزو يقدم مستويات طيبة في الموسم الحالي، في وجود أبرز لاعبيه، اوريلانا ودياز وبابو هيرنانديز وبونغوندا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com