فيغو يدافع عن اختيارات زيدان ويُرشّح رونالدو للفوز بالكرة الذهبية

فيغو يدافع عن اختيارات زيدان ويُرشّح رونالدو للفوز بالكرة الذهبية

دافع النجم البرتغالي السابق لويس فيغو، الذي لعب لفريقي برشلونة وريال مدريد، عن اختيارات زميله السابق الفرنسي زين الدين زيدان بإشراك الثلاثي الهجومي رونالدو وغاريث بيل وكريم بنزيما، رغم الانتقادات التي يتعرض لها بمنح الفرصة للإسباني ألفارو موراتا.

وقال فيغو في حوار إذاعي: “سأفعل نفس الشيء إن كان الثلاثي جيدا، زيدان يسير بشكل جيد وله أفكاره وهو وفي لها، وإن أمن أن BBC في وضع جيد سيشركهم دائما”.

وتحدث النجم البرتغالي عن علاقته بزميله السابق، موضحا: “زيدان صديق لا آراه كثيرا، لكنني قمت بزيارته مؤخرا لمركز التدريبات، هو هادئ ويعرف ما يجب عليه عمله وكصديق أتمنى له الأفضل دائما، هو يعي جيدا ما يعني وجوده في فريق كريال مدريد”.

وأكد فيغو، الفائز بالكرة الذهبية للعام 2000، أن مواطنه كريستيانو رونالدو سيفوز بالكرة الذهبية لعام 2016، مضيفا: “إنه دائما في وضع جيد حين تملك كل المؤهلات لا تقلق نهائيا من بعض فترات سوء الحظ، سجل مؤخرا “هاتريك” مما يؤكد أنه في وضع جيد”.

كما دافع اللاعب عن البراوزيلي نيمار، قائلا: “ما يقوم به نيمار هو  لعب كرة القدم وهي طريقته للعب، وإن كان يزعج أحدا فليست مشكلته إنها مشكلة الآخر”.

وتحدث النجم السابق لريال مدريد وبرشلونة عن ثلاثي هجوم برشلونة، مشددا: “إنهم لاعبون رائعون ويقدمون مستوى جيدا من يحب كرة القدم يحب ما يفعلونه”.

واعتبر زميله السابق لويس إنريكي، والذي لعب بجواره في برشلونة مدربا جيدا يحب الفوز: “كان زميلي في الفريق وأراه في وضع جيد كمدرب إنه يملك مميزات خاصة، ويحب تحقيق الفوز والنجاح”.

وتحدث فيغو عن غوارديولا ومورنيو، وقال عن الأول: “ورث أسلوب يوهان كرويف وتعامل معه وكنت أيضا لعبت سنة مع كرويف إنه أسلوب أحبه، وغوارديولا له فلسفته الخاصة التي طورت الأسلوب أيضا”.

وأضاف عن المدرب البرتغالي: “أملك إعجابا كبيرا بمورينيو ليس المدرب فقط بل الإنسان أيضا تقاعدت قبل أن أشتغل معه”.

وعبر فيغو عن رغبته في العمل كإداري، مؤكدا أن مهنة المدرب لا تغريه كما أبدى استعداده لزيارة برشلونة دائما لكونه يملك علاقات طيبة مع عدة أشخاص.

وتصف جماهير برشلونة لويس فيغو بـ”الخائن الكبير”، لكونه رحل لريال مدريد صيف 2000 رغم كونه كان قائدا لبرشلونة ونجمها الأول ومعشوق جماهيرها.