الاتحاد الإسباني يهدد ريال مدريد بسبب برشلونة

الاتحاد الإسباني يهدد ريال مدريد بسبب برشلونة

المصدر: أحمد بسيوني ونور الدين ميفراني ـ إرم نيوز

اشتعلت حرب الإتهامات بتقديم حوافز مالية لكل من غرناطة وديبورتيفو لاكورنيا بين ريال مدريد وبرشلونة قبل السبت الحاسم في الدوري الإسباني الدرجة الأولى والذي يحدد الفائز باللقب.

وبدأت الصحف الكاتالونية الإتهامات لريال مدريد مبكرا بتقديم حوافز للاعبي غرناطة لعرقلة برشلونة وطالبت بالتحقيق في الأمر ومعاقبة الفريق الملكي، وردت صحف مدريد بالمثل واتهمت برشلونة بتقديم نفس الشيء للاعبي ديبورتيفو لاكورنيا من أجل عرقلة ريال مدريد.

وعاد ريال مدريد للحديث عن فقدانه اللقب موسمين متتالين أمام تينيريفي في الجولة الأخيرة والتي منحت اللقب لبرشلونة، واتهم إدارة الفريق الكاتالوني بتقديم حوافز مالية في ذلك الوقت وهو ما نفاه نائب رئيس الإتحاد الإسباني لكرة القدم ورئيس برشلونة السابق خوان غاسبارت.

ولا تعتبر الحوافز المالية مخالفة للقانون رغم كون الإتحاد الإسباني يعاقب الفرق على تقديمها تجنبا للجدل، لكونها لا تطالب فريقا بالهزيمة بل باللعب بحماس وقوة في اللقاء.

وضمن فريقا ديبورتيفو لاكورنيا وغرناطة مكانهما في الدرجة الأولى ويلعبان اللقاء الأخير من أجل إتمام الموسم وليس لديهما ما يخسرانه، لكن جدولة الدوري وتطوراته في الجولات الأخيرة جعل منهما فريقين حاسمين في اللقب.

ويحتاج برشلونة للفوز للتتويج باللقب مهما كانت نتائج منافسه ريال مدريد الذي يحتاج للفوز وتعثر منافسه، وهو ما جعل تصريحات لاعبي غرناطة المقربين من ريال مدريد تثير الشكوك حول تلقيهم حوافز مالية لعرقلة برشلونة .

وفي المقابل يعيش ديبورتيفو لاكورنيا وضعا داخليا سيئا ويستضيف ريال مدريد وعبر مدربه عن رغبة لاعبيه في تحقيق الفوز في اللقاء تجنبا للجذل كما عبر بعض لاعبي الفريق عن رغبتهم في منح اللقب لبرشلونة.

وسيراقب الإتحاد الإسباني لكرة القدم ورابطة الدوري الإسباني اللقاءين بقوة تجنبا للمشاكل وهددا بمعاقبة كل فريق تأكد دفعه أو تلقيه لحوافز مالية.

وهاجم نائب رئيس الاتحاد الإسباني خوان غاسبارت، نادي ريال مدريد بسبب الأنباء التي تتحدث عن وجود حوافز من ريال مدريد للاعبي نادي غرناطة لتحقيق نتيجة ايجابية مع برشلونة في الجولة الأخيرة من الليغا.

ويحتاج ريال مدريد لتعادل برشلونة مع غرناطة أو خسارته، مع تحقيقه للفوز حتى يتوج بطلا للدوري الإسباني.

وعاد غاسبارت للحديث عن إحدى الحوادث المشابهة في إسبانيا عندما قيل إن برشلونة قدم حوافز لفريق تينيريفي سابقا.

وقال خوان ”ما يقال عن تقديم برشلونة حوافز للاعبي تينيريفي سابقا كذب، لقد كنت حاضرا في ذلك الوقت، وريال مدريد يريد أن يثير الجدل حول ذلك، و لكن أعتقد أن تينيريفي هو الأصدق“ .

وأضاف  ”لو ثبت بالأدلة أن هناك حوافز من طرف ثالث فإن الريال سيواجه عقوبات سريعة و ليست بعد سنوات“.

وتحدث تقارير صحفية إسبانية، عن تقديم ريال مدريد مكافآت محزية للاعبي غرناطة إذا ما تنمكنوا من إيقاف برشلونة خلال الجولة الأخيرة من عمر الليغا، ما سيسمح بتتويج ريال مدريد باللقب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com