4 بدلاء يصنعون الفارق في الكلاسيكو – إرم نيوز‬‎

4 بدلاء يصنعون الفارق في الكلاسيكو

4 بدلاء يصنعون الفارق في الكلاسيكو

المصدر: يوسف هجرس – إرم نيوز

لن يكون لقاء الكلاسيكو المرتقب، الذي يجمع بين برشلونة وضيفه ريال مدريد، مساء اليوم السبت، على ملعب ”كامب نو“ في الجولة الحادية والثلاثين للدوري الإسباني محل صراع للنجوم فقط.

الواقع يؤكد أن مقاعد البدلاء سيكون لها جزء كبير من معركة حسم اللعبة، رغم وجود العديد من النجوم الكبار والمتميزين على أرضية الملعب، إلا أن تغييرات المدربين ستلعب دورًا كبيرًا في حسم الكلاسيكو.

وترصد ”إرم نيوز“ بعض الأوراق البديلة المرشحة لحسم الكلاسيكو.

جيمس رودريغيز

رغم الانتقادات التي يتعرض لها النجم الكولومبي جيمس رودريغيز، لاعب وسط ريال مدريد، والأنباء عن رحيله إلى مانشستر يونايتد الإنجليزي في الموسم الجديد، إلا أن هذه الأمور لا تمنع أن جيمس من الأوراق الرابحة للريال، حتى إذا كان مرشحًا للبقاء على مقاعد البدلاء.

رودريغيز شارك هذا الموسم كبديل في 6 مباريات، بينما لعب 16 مواجهة بشكل أساس، وسجل النجم الكولومبي هدفًا واحدًا حين شارك كبديل، ولكن منذ قدوم الفرنسي زين الدين زيدان لتولي المهمة وعودة جيمس من الإصابة، وهو يشارك كبديل، فهو لاعب يجيد اختراق الدفاعات وقلب الموازين بسرعته ومهارته العالية.

أردا توران

يظل لاعب الوسط التركي آردا توران، نجم وسط برشلونة، أحد الأوراق الرابحة في صفوف البارسا منذ مشاركته في شهر يناير الماضي بشكل رسمي.

توران شارك كبديل في 5 مباريات مقابل 8 لقاءات، ويضيف النجم التركي الصلابة الدفاعية في وسط البارسا، ويقدم أداءً متميزًا في إفساد هجمات المنافسين بخلاف دوره في صناعة الألعاب، والذي حدث 3 مرات من بينها مرتين كبديل.

خيسي

يعد المهاجم خيسي من أهم الأوراق الرابحة في قائمة ريال مدريد والتي يعتمد عليها المدربون بصفة مستمرة، لإحداث الفارق وتغيير واقع المباراة.

ويبدو خيسي مرشحًا للمشاركة كبديل مع الريال في الكلاسيكو، خاصة أن الموسم الحالي شهد ظهور خيسي كبديل في 18 مباراة مقابل 7 لقاءات لعب بها بشكل أساس بواقع 777 دقيقة.

خيسي يتألق دائمًا كبديل، وأحرز أربعة أهداف وساهم  بصناعة 3 أهداف لزملائه حين شارك كبديل.

منير الحدادي

لعب منير الحدادي، النجم صاحب الأصول المغربية، بشكل بديل في 9 مرات مقابل مثلها كأساس، ولكن الحدادي قد يكون له دور في الكلاسيكو حال لجوء إنريكي، مدرب البارسا، لتنشيط هجومه.

الحدادي من اللاعبين الموهوبين وأصحاب القدرات التهديفية، وسجل 3 أهداف كما صنع مثلها لزملائه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com