رياضة

الليغا: لا إنذارات بعد البصق أو أحضان الاحتفالات بالأهداف
تاريخ النشر: 08 يونيو 2020 14:12 GMT
تاريخ التحديث: 08 يونيو 2020 14:29 GMT

الليغا: لا إنذارات بعد البصق أو أحضان الاحتفالات بالأهداف

الليغا تقرر عدم عقاب اللاعب الذي يبصق في الملعب أو احتفالات اللاعبين عقب الأهداف دون تباعد.

+A -A
المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

ستشهد عودة الليغا إقامة المباريات في ملاعب دون جماهير وجديدة مثل ألفريدو دي ستيفانو الذي سيستضيف مباريات ريال مدريد، واستاد كاميلو كانو الذي سيستضيف مباريات ليفانتي، لكن رابطة الليغا أكدت عدم حصول اللاعبين على إنذارات في حالة البصق واحتفالاتهم عقب الأهداف عبر احتضان بعضهم البعض.

بالإضافة إلى إجراء 5 تبديلات واحتياطات جديدة أخرى سيتم تطبيقها في الديربي بين إشبيلية وريال بيتيس يوم الخميس المقبل في أولى مباريات الليغا بعد توقف دام نحو 3 أشهر بسبب جائحة فيروس كورونا.

لكن قبلها بيوم سيقام الشوط الثاني من مباراة رايو فاليكانو ضد الباسيتي في الدرجة الثانية وفقا للقواعد القديمة أي بـ3 تبديلات فقط.

وذكرت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية أن الليغا قررت عدم حصول أي لاعب يبصق على الأرض على إنذار، كما قررت اللجنة الفنية للحكام عدم معاقبة اللاعبين بسبب احتضانهم خلال احتفالات تسجيل الأهداف، ولكن سيتم إبعاد اللاعبين عن البدلاء.

وطبقا للبروتوكول الجديد في بعض البطولات المحلية الأخرى، يواجه اللاعبون الإيقاف ما بين 6 و12 مباراة بالإضافة لغرامة مالية بسبب البصق على الملعب أو التمخّط.

ومن المتوقع أن تحافظ مقاعد البدلاء على التباعد الاجتماعي، ولن يكون هناك الآن أي حاجز يمسك به اللاعبون أثناء الانتظار في النفق المؤدي للملعب، ولن تكون هناك مصافحة بين اللاعبين والحكام قبل انطلاق المباراة.

وستستعين رابطة الليغا بصور افتراضية للمدرجات خلال البث التلفزيوني للمباريات إلى جانب إضافة ”صوت الجماهير“ من إنتاج لعبة فيفا الإلكترونية عند استئناف الموسم يوم الخميس المقبل.

ويتصدر برشلونة الدوري بفارق نقطتين عن ريال مدريد قبل 11 جولة من النهاية وبعد توقف الموسم في مارس/ آذار بسبب جائحة كوفيد-19.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك