ماركا: مبابي يشد الحبل ويخنق باريس سان جيرمان – إرم نيوز‬‎

ماركا: مبابي يشد الحبل ويخنق باريس سان جيرمان

ماركا: مبابي يشد الحبل ويخنق باريس سان جيرمان

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

يعتبر النجم الفرنسي الشاب كيليان مبابي مهاجم باريس سان جيرمان الفرنسي النجم صاحب الاهتمام الأكبر من كبار أوروبا وأبرزهم ريال مدريد حيث ينتظرون ويترقبون مصيره في الفريق الفرنسي في ظل الصراعات التي يعيشها الفريق من أجل الحفاظ عليه.

وركزت صحيفة “ ماركا “ على مستقبل النجم الفرنسي الشاب مؤكدة الصراع بينه وبين إدارة الفريق حول تمديد عقده المنتهي صيف 2022 حيث يشد اللاعب الحبل ويخنق الإدارة القطرية برفضه تمديد عقده.

وحسب الصحيفة يبقى خروج النجم الفرنسي في صيف 2020 معقدًا لكون أمير قطر لن يجلس على الطاولة مع أي فريق للتفاوض على خروج نجمه الشاب ويحاول بكل الطرق إقناعه بالبقاء وتمديد عقده.

لكن الصراع بين اللاعب والمدرب الألماني توماس توخيل ورفضه تمديد عقده يعطي إنذارًا لكل كبار أوروبا لمراقبة الوضع عن قرب وهو السبيل الوحيد أمامها لمحاولة التعاقد معه وإخراجه من باريس في الصيف المقبل.

وحسب الصحيفة فإدارة باريس سان جيرمان تجد صعوبة في تسيير حماسة النجم الفرنسي الشاب الذي يملك مؤهلات تجعل منه أفضل لاعب في العالم ، كما أن مشاكله مع المدرب الألماني توماس توخيل الذي قام بتغييره في اللقاءين الأخيرين أدت لغضبه.

ويعتبر غضب اللاعب بمثابة رسالة لمدربه توخيل وأيضًا لإدارة باريس سان جيرمان لتغيير معاملته واعتباره نجمًا كبيرًا في الفريق على مستوى زميله البرازيلي نيمار والذي حاول الرحيل في الصيف الماضي بكل الطرق نحو برشلونة لكنه استمر هذا الموسم.

وطالب كيليان مبابي إدارة باريس سان جيرمان بدور يوازي قيمته في الفريق وحسب صحيفة “ ماركا “ فاللاعب حصل على ضمانات بذلك خلال اجتماع داخلي للفريق خارج إطار تمديد عقده الذي لازال يرفض مناقشته.

وسيلعب باريس سان جيرمان مستقبل نجمه الشاب في دوري أبطال أوروبا حيث يأمل الفريق في الذهاب بعيدًا ومحاولة الفوز باللقب وهو السبيل الوحيد لكليان مبابي للفوز بالكرة الذهبية وخلافة الأرجنتيني ليونيل ميسي.

ويعرف باريس سان جيرمان أن مبابي الحالي ليس الشاب الصغير الذي جاء من موناكو وحاليًّا هو محمي من طرف عائلته كلاعب عالمي وهو ليس اللاعب نفسه الذي قال لا لريال مدريد من أجل أن يواصل التطور في باريس سان جيرمان.

ويرغب اللاعب في الذهاب سريعًا نحو القمة أكثر من إدارة ناديه وهذه مشكلة لدى الفريق الباريسي الذي كان مركزًا في السابق على الاحتفاظ بالبرازيلي نيمار.

واعترف البرازيلي ليوناردو المدير الرياضي العائد لباريس سان جيرمان أنه أجرى مفاوضات مع ممثلي اللاعب لتمديد عقده دون نتيجة، كما أشارت تقارير إعلامية فرنسية أن الراتب المقترح يبلغ 25 مليون يورو خالية من الضرائب مقابل عقد لغاية 2025.

ولا يرغب باريس سان جيرمان في بيع اللاعب الشاب بينما لا يرغب مبابي في تمديد عقده وهو ما يضع إدارة الفريق في طريق مسدود في ظل أخبار عن عروض من فرق كبرى لضمه لكن حسب الصحيفة فالقرار يتخذ في قطر.

ولن تفكر قطر في بيع كليان مبابي في الصيف المقبل حتى لو لم يمدد عقده خصوصًا في حال رحيل النجم البرازيلي نيمار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com