سباق الحذاء الذهبي.. إرلينغ هالاند ينافس بقوة على جائزة ميسي المفضلة – إرم نيوز‬‎

سباق الحذاء الذهبي.. إرلينغ هالاند ينافس بقوة على جائزة ميسي المفضلة

سباق الحذاء الذهبي.. إرلينغ هالاند ينافس بقوة على جائزة ميسي المفضلة

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

لا يوجد ما يوقف إرلينغ هالاند، مهاجم رد بول سالزبورغ النمساوي، عن هز الشباك حيث سجل ”هاتريك“ في مرمى وولفسبيرغر في انتصار فريقه بالدوري المحلي، يوم الأحد.

وهز النرويجي الشاب شباك نابولي الإيطالي الأسبوع الماضي في دوري أبطال أوروبا حيث تقدم لبطل النمسا بهدف من ركلة جزاء ليسجل المهاجم الشاب هدفه السابع في أربع مباريات بالمجموعة الخامسة ويرفع رصيده إلى 23 هدفًا في كل المسابقات هذا الموسم.

ودخل هالاند تاريخ دوري أبطال أوروبا بهدفه في مرمى نابولي من ركلة جزاء، بعدما أصبح أول لاعب يسجل سبعة أهداف في أول أربع مباريات له في البطولة.

لكن ارتفع رصيد هالاند من الأهداف إلى 26 هدفًا في جميع المسابقة بعد ثلاثيته التي رفعت رصيده إلى 15 هدفًا في 14 مباراة بالمسابقة لينفرد بصدارة الهدافين.

وذكرت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية، أن هذه الأهداف الـ15 أعادت المهاجم الشاب إلى المنافسة على الحذاء الذهبي لأفضل هدافي أوروبا هذا الموسم حيث يحتل حاليًا المركز الخامس في الترتيب برصيد 22.5 نقطة حيث إن كل هدف في الدوري النمساوي يحصل على 1.5 نقطة فقط.

ويتأخر هالاند عن إيليا شكورين مهاجم إنيرجتيك من روسيا البيضاء برصيد 17 هدفًا و 25.5 نقطة والإيطالي تشيرو إموبيلي مهاجم لاتسيو برصيد 14 هدفًا و 28 نقطة وإريك سورغا مهاجم فلورا تالين من إستونيا برصيد 29 هدفًا و 29 نقطة، بينما يتصدر السباق على الجائزة حاليًا روبرت ليفاندوفسكي مهاجم بايرن ميونخ برصيد 16 هدفًا و32 نقطة.

ويتم احتساب النقاط في الجائزة، عن طريق ضرب عدد أهداف اللاعب في الدوريات الخمسة الكبرى في اثنين، وتقل قيمة الهدف من دوري إلى آخر، فنجدها على سبيل المثال بـ1.5 في الدوري البرتغالي.

جائزة ميسي المفضلة

وعزز الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الشهر الماضي من رقمه القياسي بعد أن حصل على جائزة الحذاء الذهبي لهداف أوروبا للمرة السادسة، منها ثلاث مرات متتالية، بعد عروضه المميزة في الليغا خلال موسم 2018-2019.

وتمنح الجائزة لكبير الهدافين في جميع مسابقات الدوري المحلية في أنحاء أوروبا وهز ميسي الشباك 36 مرة الموسم الماضي الذي احتفظ فيه برشلونة بلقب الدوري الإسباني.

وتفوق ميسي، الذي سجل ثمانية أهداف في الليغا حتى الآن بينما ”هاتريك“ في مرمى سيلتا فيغو، يوم السبت، بفارق ثلاثة أهداف عن أقرب مطارديه وهو الفرنسي كيليان مبابي الذي سجل 33 هدفًا مع باريس سان جيرمان الذي توج بلقب الدوري الفرنسي.

وقال ميسي خلال حفل استلام الجائزة في برشلونة: ”لم أكن لأفوز بواحدة من هذه الجوائز لولا فريقي وزملائي. هذه الجائزة تتويج لجهود الجميع وتكريم لكل أعضاء الفريق“.

واعترف المهاجم، الذي فاز بأول حذاء ذهبي في 2010، أنه شعر بخيبة أمل بعد خروج برشلونة من دوري أبطال أوروبا بعد أن فرط في تقدمه بثلاثية نظيفة ذهابًا أمام ليفربول في الدور قبل النهائي. لكنه أكد أن الدوري المحلي يجب أن يكون أولوية للنادي.

وأوضح: ”التتويج بلقب دوري الأبطال أمر مميز ونحن جميعا نريد الفوز به لكننا ندرك أن الدوري الإسباني هو الأهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com