كارليس ألينيا ينضم إلى راكيتيتش في قائمة أبرز الراحلين عن نادي برشلونة في الميركاتو الشتوي – إرم نيوز‬‎

كارليس ألينيا ينضم إلى راكيتيتش في قائمة أبرز الراحلين عن نادي برشلونة في الميركاتو الشتوي

كارليس ألينيا ينضم إلى راكيتيتش في قائمة أبرز الراحلين عن نادي برشلونة في الميركاتو الشتوي

المصدر: فريق التحرير

يبدو أن التقارير التي تربط ثنائي خط وسط نادي برشلونة، إيفان راكيتيتش وكارليس ألينيا، من الرحيل عن البلوغرانا، في الميركاتو الشتوي المقبل تزداد بقوة.

ووفقًا لما ذكرته صحيفة ”موندو ديبورتيفو“ الإسبانية، فإن راكيتيتش وكارليس ألينيا هما صاحبا الفرص الكبرى للرحيل عن البارسا في يناير/ كانون الثاني المقبل، في ظل عدم مشاركتهما كثيرًا في المباريات هذا الموسم، رغم أن النادي لم يُقرر ذلك بعد.

وأضافت الصحيفة: ”رغم تمسك برشلونة براكيتيتش فإنه يمتلك عدة عروض أبرزها من يوفنتوس وإنتر ميلان“.

وتابعت: ”إيفان بعد أن كان قطعة أساسية في تشكيلة فالفيردي، شارك هذا الموسم في مباراة واحدة كأساسي، وبديل في 5 مواجهات أخرى، إذ أصبح لا يمتلك دورًا رئيسًا بعد التعاقد مع فرينكي دي يونغ“.

وأشارت: ”الموقف نفسه مع ألينيا الذي رفض برشلونة رحيله إلى ريال بيتيس في اللحظات الأخيرة من الانتقالات الماضية، وتم إقناعه بأن له مكانًا في الفريق“.

وأكملت: ”بالفعل شارك أساسيًّا في الجولة الأولى ضد أتلتيك بيلباو وخرج بعد الشوط الأول، ومنذئذ لم يدخل القائمة في 7 مباريات، وجلس في مباراتين على مقاعد البدلاء“.

وكانت صحيفة ”آس“ الإسبانية، قالت إن هناك موافقة من قبل مجلس إدارة برشلونة برئاسة جوسيب ماريا بارتوميو، وبالاتفاق مع إريك أبيدال السكرتير الفني، على رحيل راكيتيتش، والاستفادة المادية من بيعه في أسرع وقت ممكن.

وكانت هناك مفاوضات بين برشلونة ويوفنتوس على انتقال اللاعب، لكن الأخير رفض طلب الأول بدفع 50 مليون يورو للحصول على الكرواتي.

تصريحات اللاعب الكرواتي

وكان راكيتيتش قال أخيرًا إنه يريد اللعب في النادي الكتالوني، ولا يتواجد داخل البلوغرانا من أجل السياحة أو الاستمتاع فقط بالشواطيء، بالإضافة لموقفه من اللعب لمنتخب بلاده بعد الإشاعات التي انتشرت حول تمرده.

ولم يعتمد فالفيردي بشكل كبير على راكيتيتش منذ انضمام فرينكي دي يونغ، وبوجود أرثر وفيدال وبوسكيتس في وسط الملعب.

وقال إيفان في تصريحات نقلتها صحيفة ”موندو ديبورتيفو“ الإسبانية: ”أنا في برشلونة لكي ألعب، وليس للاستمتاع بالتنزه في المدينة أو الشواطىء، أنا لست هنا سائحًا“.

وأضاف: ”لا يزال أمامي عامان في عقدي مع برشلونة، ولا يوجد مكان أفضل من اللعب داخل أفضل نادٍ في العالم، لكنني بحاجة للعب“.

وأكمل: ”أريد أن أقاتل من أجل العودة للتشكيل الأساسي، وإفادة الفريق، أشكر من هتف لي وساندني في المدرجات، ولكن إذا لم يتغير شيء فيما هو قادم، سيتعين علينا أن نجلس مع الجهاز الفني لمعرفة وضعي“.

وعن وضعه في المنتخب الكرواتي: ”كان من المؤلم بالنسبة لي أن أقرأ وأستمع إلى أنني لا أريد اللعب لمنتخب كرواتيا، هذا غير صحيح تمامًا، لا أحد لديه رغبة في تمثيل كرواتيا أكثر مني“.

وكشفت شبكة ”24sata“ الكرواتية أن كريستيانو رونالدو، مهاجم نادي يوفنتوس، حاول إقناع إيفان راكيتيتش بالانضمام للبيانكونيري خلال الميركاتو الصيفي الماضي.

وأفادت بأن البرتغالي كان يرغب في انضمام الكرواتي الدولي إلى بطل الكالتشيو، وقام بالتواصل معه هاتفيًّا لحثه على التواجد في السيدة العجوز لتدعيم خط الوسط في الموسم الحالي من أجل السعي وراء الفوز ببطولة دوري أبطال أوروبا الغائب عن النادي منذ تسعينيات القرن الماضي.

ولكن المفاوضات بين برشلونة ويوفنتوس لم تنجح في نهاية الأمر، بسبب طلبات النادي الكتالوني المادية المبالغ فيها، حسب وجهة نظر الجانب الإيطالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com