ديمبلي يحصل على التصريح الطبي للمشاركة في مباراة برشلونة ضد فياريال – إرم نيوز‬‎

ديمبلي يحصل على التصريح الطبي للمشاركة في مباراة برشلونة ضد فياريال

ديمبلي يحصل على التصريح الطبي للمشاركة في مباراة برشلونة ضد فياريال

المصدر: فريق التحرير

كشفت تقارير صحفية عن حصول الفرنسي عثمان ديمبلي، نجم برشلونة الإسباني، على التصريح الطبي للمشاركة في مباراة الفريق المقبلة ضد فياريال، يوم الثلاثاء، في افتتاح المرحلة السادسة من بطولة الدوري الإسباني.

وكانت صحيفة ”موندو ديبورتيفو“ الكتالونية أشارت إلى أن عثمان ديمبلي، على وشك العودة والظهور مرة أخرى، بعدما غاب طوال الفترة الماضية بسبب الإصابة.

وأشارت إلى أن ديمبلي من المقرر أن يتلقى التصريح الطبي، اليوم الاثنين، فيما يأمل اللاعب أن يكون جزءًا من قائمة البارسا لمباراة فياريال.

وجاءت قائمة برشلونة كالتالي:

حراسة المرمى: تير شتيغن، نيتو.

خط الدفاع: سيميدو، بيكيه، توديبو، لينغليت، سيرجي روبيرتو، جونيور فيربو.

الوسط: بوسكيتس، آرثر ميلو، كارليس ألينا، فرينكي دي يونغ، أرتورو فيدال.

الهجوم: لويس سواريز، ليونيل ميسي، عثمان ديمبلي، أنطوان غريزمان، أنسو فاتي.

وكان ديمبلي تعرض للإصابة في مباراة أتلتيك بيلباو، لحساب الجولة الأولى من الدوري الإسباني، وغاب لأكثر من شهر، إلا أنه بات جاهزًا للعودة.

يعيش النادي الكاتالوني أزمة نتائج لم يشهد لها مثيل داخل أسواره منذ ربع قرن حيث جمع سبع نقاط فقط في خمس مباريات حتى الآن في الليجا، وهي أسوأ غلة له في بداية الدوري منذ موسم 1994-1995.

وحقق برشلونة فوزين فقط وكانا على أرضه، فيما لم يذق طعم الانتصار في ثلاث مباريات خارج قواعده إذ مُنِي بهزيمتين أمام أتلتيك بلباو صفر-1 في المرحلة الأولى وأمام غرناطة صفر-2 السبت في الخامسة، واكتفى بالتعادل مع أوساسونا العائد حديثًا إلى دوري الأضواء 2-2.

ولم ينجح برشلونة في تحقيق الفوز خارج ملعبه في مباراة رسمية منذ نيسان/أبريل الماضي، ولا يزال عاجزًا عن إظهار شخصيته الهجومية المعهودة منذ استقدام الفرنسي أنطوان جريزمان من أتلتيكو مدريد بصفقة ضخمة (120 مليون يورو)، وكان مجددًا دون أفكار بعدما كان يتفنن سابقًا في تحقيق الانتصارات السهلة في مواجهاته.

ولا يقتصر تراجع برشلونة على الساحة المحلية، فقد نجا من الخسارة أمام بروسيا دورتموند الألماني في دوري أبطال أوروبا منتصف الأسبوع، حيث كان الفريق الألماني الطرف الأفضل وأهدر ركلة جزاء، لتنتهي المباراة بتعادل سلبي.

وكانت الخسارة أمام غرناطة بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس حيث وجد النادي الكاتالوني نفسه متخلفًا بفارق أربع نقاط عن غريمه التقليدي ريال مدريد، وبالتالي دفعت لاعبيه إلى عقد اجتماعات أزمة في غرف الملابس بقيادة نجمه الأرجنتيني ليونيل ميسي وذلك لبحث ومناقشة هذا الفشل في بداية الموسم، حسب صحيفة ”آس“.

وكشفت الصحيفة عن العديد من الجمل التي أطلقتها كوادر الفريق بينها ”لقد لعبنا بشكل أسوأ من ملعب أنفيلد“ في إشارة إلى الخسارة برباعية نظيفة في إياب نصف نهائي مسابقة دوري الأبطال الموسم الماضي، و“المشكلة ليست في أننا خسرنا، المشكلة هي أننا نستحق أن نخسر“، و“الفرق المنافسة لم تعد تحترمننا“، و“لقد أصبحنا فريقًا بلا روح“.

وتابعت أن أصابع الاتهام لم توجه إلى شخص بعينه، مشيرة إلى أن ميسي طلب عقد اجتماع جديد هذا الأسبوع، بعدما توجه إلى ميلانو لحضور حفل جوائز الاتحاد الدولي للعبة إذ يتنافس على جائزة أفضل لاعب في العالم مع البرتغالي كريستيانو رونالدو والهولندي فيرجيل فان دايك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com