المتخصص أدوريز يُسقط برشلونة في ثوبه الجديد – إرم نيوز‬‎

المتخصص أدوريز يُسقط برشلونة في ثوبه الجديد

المتخصص أدوريز يُسقط برشلونة في ثوبه الجديد

المصدر: رويترز

ضمت تشكيلة برشلونة في المباراة الافتتاحية لدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم على ملعب أتلتيك بلباو لاعبين جددًا كلفوا النادي الكتالوني الكثير من المال، لكن الفريق تلقى هدفًا من لاعب يعرفونه جيدًا.

ولم يشارك أريتز أدوريز في المباراة أكثر من دقيقة واحدة قبل أن يسجل هدف الفوز عندما ارتقى ليسدد ركلة خلفية مذهلة من الوضع طائرًا، سكنت الشباك في الدقيقة 89 إثر تمريرة عرضية من أندير كابا ليمنح بلباو الفوز 1/0 على البطل.

وسجل المهاجم البالغ عمره 38 عامًا ثلاثية شهيرة في مرمى برشلونة خلال الفوز 4/0 في 2015 خلال مباراة السوبر المحلية، لكنه استحوذ الليلة الماضية على الاهتمام أكثر من لاعبي برشلونة الجدد، أنطونيو غريزمان وفرينكي دي يونغ في مباراتهما الرسمية الأولى.

وعمل إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة لمدة 4 مواسم مع أدوريز عندما كان مدربًا لأتلتيك بلباو، ويدرك جيدًا أين تذهب الكرة عندما تصل إلى المهاجم فارع الطول القادم من إقليم الباسك الذي من المتوقع اعتزاله بنهاية الموسم.

وقال فالفيردي: ”عندما رأيته يستعد للتسديد أدركت بالضبط ما سيحدث. إنها مساحة من الملعب يسيطر عليها تمامًا ولم أتفاجأ بتسديدته على الإطلاق“.

”عندما يكون أدوريز في الملعب أي كرة عرضية تصل إلى منطقة الجزاء تصبح خطيرة ولقد سجل هدفًا مذهلًا حقًا“.

ووصف جايزكا جاريتانو مدرب أتلتيك بلباو أدوريز بأنه ”لاعب شرس يعشق المنافسة“.

وأضاف: ”إنه أول لاعب يصل للتدريب وآخر من يغادر. في بعض الأحيان تفتقد قدرتك على الحسم مع تقدم السن لكن مستحيل أن تفقد تعطشك للتنافس“.

”كان هدفًا مذهلًا. رغم أنه في الـ 38 من عمره، لكنه يملك قدرة فريدة على تسجيل الأهداف، وقد منحنا الفوز بالمباراة. إنه لاعب ليس من المهم كم يبلغ من العمر لأنه دائمًا يحدث الفارق“.

وسجل أدوريز للموسم الـ 15 على التوالي في الدوري بإجمالي بلغ 158 هدفًا.

كرة القدم جميلة

ويستمتع المهاجم بهذه اللحظة ويدرك أنها قد تكون واحدة من بين آخر اللحظات المضيئة في مسيرته.

وقال أدوريز: ”من المذهل أن تهتف الجماهير باسمك مثلما فعلت بالأمس. من المستحيل أن لا أفقد ذلك، لكن كل شيء له نهاية. في بعض الأحيان كرة القدم تبدو جميلة للغاية عندما تتوقع أن تأتي تمريرة مثل هذه على قدمك وتذهب للشباك هكذا“.

وهذه أول خسارة لبرشلونة في الجولة الأولى للدوري منذ 2008 عندما خسر 1/0 أيضًا أمام نومانسيا.

وقال جيرارد بيكيه مدافع برشلونة: ”لم نقدم المستوى المعتاد. لقد وضعنا المنافس تحت ضغط كبير وعندما لا تكون في قمة أدائك يستطيع فريق مثل أتلتيك بلباو أن يفعل ذلك معك“.

وأضاف: ”انتهينا للتو من فترة الإعداد وانضم إلينا بعض اللاعبين الجدد. هذه الخسارة قد تفيدنا جيدًا لأنه من الأفضل الهزيمة الآن بدلًا من نهاية الموسم. الآن يمكن أن نعيد اكتشاف أنفسنا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com