فرناندو توريس يختتم مسيرته الكروية بمواجهة إنييستا وديفيد فيا في اليابان

فرناندو توريس يختتم مسيرته الكروية بمواجهة إنييستا وديفيد فيا في اليابان

المصدر: رويترز

قال المهاجم الإسباني فرناندو توريس، اليوم الأحد، إنه سيختتم مسيرته كلاعب بأفضل طريقة ممكنة حيث سيواجه مواطنيه أندريس إنييستا وديفيد فيا في مباراة بالدوري الياباني لكرة القدم في أغسطس آب المقبل بعد أن قرر الاعتزال قبل أن يستسلم جسده.

وأوضح توريس (35 عامًا)، لاعب أتلتيكو مدريد وليفربول وتشيلسي وميلان السابق، في مؤتمر صحفي، أنه سينهي مشواره بالملاعب عندما يلعب فريقه ساغان توسو ضد ضيفه فيسيل كوبي الذي يضم إنييستا وفيا يوم 23 أغسطس آب.

وفاز الثلاثي مع إسبانيا بكأس العالم 2010 في جنوب أفريقيا.

وقال توريس: ”سبب الاعتزال شخصي. شعرت من الناحيتين البدنية والذهنية بأنني قريب من دخول مرحلة لن أقدم فيها ما أطمح إليه من مستوى، ولا أريد أن تصل هذه المرحلة“.

وأضاف: ”لا أريد النظر إلى الوراء لأجد نفسي في المستوى الذي لا أريده. كان قرارًا سهلًا“.

وأشار توريس، صاحب هدف تتويج إسبانيا ببطولة أوروبا 2008، إلى أنه سيعود إلى بلاده بعد الاعتزال لكن خططه للمستقبل غير واضحة حتى الآن.

وتابع: ”أعتقد أنني بحاجة للوقت للتأقلم على البعد عن ممارسة كرة القدم بشكل يومي. قضيت الكثير من السنوات في اللعب والتدريب والمنافسة في أعلى المستويات كل يوم“.

”أحتاج لقضاء وقت مع أسرتي والتفكير في الخطوة المقبلة، ولا أعرف إن كانت في التدريب أو في الإدارة“.

ولم تكن فترة توريس في اليابان ناجحة جدًا بعد أن تجنب ساغان توسو الهبوط بشق الأنفس في موسمه الأول، وهو يقبع في المركز الأخير بالدوري الياباني هذا الموسم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com