ماركا: انهيار في غرف خلع الملابس بنادي برشلونة.. وهذه الأسباب

ماركا: انهيار في غرف خلع الملابس بنادي برشلونة.. وهذه الأسباب

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

قالت صحيفة ماركا الإسبانية إن هناك حالة ”انهيار“ في غرف خلع ملابس نادي برشلونة الإسباني، بعد خروح الفريق من دوري أبطال أوروبا.

وأشارت الصحيفة إلى أن إرنستو فالفيردي المدير الفني لبرشلونة وجد صعوبة في فرض إرادته في ظل وجود لاعبين مثل القائد ليونيل ميسي وجيرارد بيكيه ولويس سواريز في غرفة تبديل الملابس، ما دفعه لترك إدارة غرف خلع الملابس لهؤلاء اللاعبين، في حين اهتم هو بالجانب الرياضي فقط.

كما أشارت الصحيفة إلى أن مدرب برشلونة السابق إنريكي لم يفقد سيطرته على غرف خلع الملابس على الرغم من خلافه مع ميسي.

وذكرت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية أن إدارة فالفيردي للاعبين لم تكن المشكلة، حيث كان دائمًا يتمتع بعلاقة جيدة مع اللاعبين وهم سعداء بطريقته وكيفية إدارته للأمور واحترامه لأدوار اللاعبين الكبار في غرفة خلع الملابس.

وزاد الحديث الآن عن عدم وجود انضباط في برشلونة، حيث بدأ بعض اللاعبين في تسريب بعض المشاكل والحديث عنها علانية.

وتساءلت الصحيفة عن الشخص القادر حاليًا على إعادة الأمور لنصابها.

وفي حال إقالة فالفيردي والتعاقد مع مدير فني جديد عقب كارثة الخسارة من ليفربول في إياب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا، ستظل نفس المشاكل قائمة طالما أن هؤلاء اللاعبين ما زالوا هم الأبرز وبإمكانهم ضبط الإيقاع والتأثير على باقي زملائهم.

وبحسب ”ماركا“، فإن تواصل فالفيردي مع لاعبيه فسّره البعض كدليل على ضعف شخصيته، ونتيجة لذلك فإن مركزه في النادي لم يعد قويًا كما كان من قبل، وبدأ الحديث عن إقالته عقب نهائي كأس ملك إسبانيا.

ولا شك، وفقًا لما قالته الصحيفة، سيكون هناك تغيير في كامب نو الصيف الحالي، وبعض هذا التغيير سيكون جذريًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة