نافاس بعد مباراة ريال مدريد ضد سيلتا فيغو: عاد زيدان فعادت السعادة

نافاس بعد مباراة ريال مدريد ضد سيلتا فيغو: عاد زيدان فعادت السعادة

المصدر: رويترز

بعد موسم كارثي وأسبوع شهد انتهاء آمال الفوز بأي لقب هذا الموسم عادت الابتسامة إلى ريال مدريد في استاد ”سانتياغو برنابيو“ بعد عودة زين الدين زيدان إلى تدريب الفريق حيث فاز بمباراته الأولى 2-صفر على سيلتا فيغو، اليوم السبت.

وقال كيلور نافاس، حارس ريال مدريد، للصحفيين: ”عادت السعادة إلى غرفة اللاعبين وهذا أهم شيء. الماضي بات من الماضي والمجموعة تعمل بشكل جيد.

”لا أعرف إن كنا في حاجة إلى تغيير أم لا لكن النادي اعتقد أنه من الضروري حدوث ذلك.

”زيدان تحدث إلى كل شخص بشكل فردي والآن نحن في حاجة إلى التحلي بالاحترافية والعمل بجدية“.

ومنح إيسكو التقدم المستحق لريال في الشوط الثاني في مدريد وأضاف غاريث بيل الهدف الثاني ليرفع الروح المعنوية للفريق.

وإلى جانب إيسكو والمدافع مارسيلو كان نافاس حارس كوستاريكا من أبرز المستفيدين من عودة زيدان بعد عشرة أشهر من رحيله عقب قيادة النادي إلى إنجاز إحراز لقب دوري أبطال أوروبا ثلاث مرات متتالية.

وكان نافاس، الذي ساهم بشكل مؤثر في فوز ريال باللقب القاري ثلاث مرات متتالية، أصبح الحارس الثاني بعد التعاقد مع تيبو كورتوا ودخل التشكيلة الأساسية في الدوري ثلاث مرات فقط هذا الموسم قبل أن يلعب كأساسي أمام سيلتا على حساب منافسه البلجيكي.

وقال نافاس: ”لم ألعب منذ فترة طويلة لذا أنا سعيد وسنرى ما سيحدث في المستقبل. أهم شيء أني عملت بجدية كبيرة للحصول على الفرصة واليوم حدث ذلك“.

وتحدث ألفارو أودريوزولا، مدافع ريال، عن اختلاف الأجواء بشكل إيجابي بعد عودة زيدان الذي بات ثالث مدرب يقود الفريق هذا الموسم بعد إقالة يولن لوبتيجي في أكتوبر تشرين الأول وسانتياغو سولاري، يوم الاثنين الماضي.

وفاز سولاري بمباراته الأخيرة مع ريال الأسبوع الماضي أمام ريال بلد الوليد لكنه خسر منصبه بسبب هزيمتين متتاليتين أمام برشلونة والخسارة على أرضه 4-1 أمام أياكس أمستردام لتنتهي هيمنة النادي على اللقب القاري.

وقال أودريوزولا: ”كلنا نشعر بالحماس ولقد تجدد الأمل بعد أسبوع كارثي“.

وأضاف: ”يجب أن ننظر إلى المستقبل وأن ننهي الموسم بشرف ونحاول الفوز بالمباريات العشر المتبقية.

”يجب أن نحافظ على تركيزنا في المنافسة وألا نفكر في من يلعب أو لا يلعب. بدلا من ذلك يجب التفكير في اللعب بقوة 100%“.

كما قال داني سيبايوس، لاعب وسط ريال مدريد: ”يبدو أن تغيير المدرب أتى بثماره.. الآن هدفنا الفوز بكل المباريات المتبقية وإنهاء الموسم بأفضل شكل ممكن“.