النيابة الإسبانية تطالب بسجن وتغريم ساندرو روسيل رئيس نادي برشلونة السابق

النيابة الإسبانية تطالب بسجن وتغريم ساندرو روسيل رئيس نادي برشلونة السابق

المصدر: فريق التحرير

طالبت النيابة في المحكمة الوطنية الإسبانية، بسجن رئيس برشلونة السابق ساندرو روسيل (11 عامًا)، وتغريمه 59 مليون يورو، في اتهامه بغسيل أموال الاتحاد البرازيلي لكرة القدم.

وفي لائحة الاتهام الموجهة ضد 6 أشخاص بهذه القضية، طالبت النيابة بالسجن 7 أعوام أيضًا لزوجة روسيل، مارتا بيندا، وتغريمها أيضًا 50 مليون يورو، والسجن 10 سنوات للمحامي الأندوري، خوان بيسولي، وتغريمه 55 مليون يورو.

أما المتهمون الآخرون الثلاثة في القضية التي سيتم عقد جلساتها قريبًا، فهم: صديق روسيل، اللبناني شاهي أوهنيسيان، وتطالب النيابة بسجنه 7 أعوام، وتغريمه 40 مليون يورو، بالإضافة إلى بيدرو آندريس راموس، وجوسيب كولومر، وتطالب النيابة بحبسهما 8 و6 أعوام على الترتيب.

وأكدت لائحة الاتهام أن المتهمين أنشأوا منذ 2006 على الأقل شبكة مستقرة متخصصة بغسيل الأموال على نطاق واسع يقودها روسيل، المسجون على ذمة هذه القضية، والذي كان يوزع الأدوار داخل المنظمة.