صحيفة إسبانية تكشف كواليس خلافات فالفيردي وإدارة نادي برشلونة

صحيفة إسبانية تكشف كواليس خلافات فالفيردي وإدارة نادي برشلونة

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

على الرغم من فوزه بثنائية الدوري والكأس في إسبانيا في أول مواسمه مع برشلونة؛ إلا أن إرنستو فالفيردي لا يحظى بثقة مجلس إدارة النادي الكتالوني لدرجة أن اللاعب البرازيلي باولينيو رحل دون إرادة المدرب الإسباني.

وكان تأثير فالفيردي معقولًا على صفقات اللاعبين الموسم الماضي، لكن يبدو أن ذلك لن يتغير كثيرًا في الموسم الحالي.

إذ حتى هذه اللحظة مجلس الإدارة والمدير العام بيب سيغورا ورئيس النادي جوسيب ماريا بارتوميو هم من يتخذون قرارات رحيل وضم اللاعبين وليس المدير الفني.

ولم يحظ مدرب أتليتك بيلباو السابق بالقدر نفسه من الصلاحيات على قرارات رحيل واستقدام اللاعبين مثل بيب غوارديولا أو لويس إنريكي.

وقالت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية إن أبرز مثال على ذلك عدم تأثيره على قرار التعاقد مع أنطوان غريزمان من أتلتيكو مدريد أو عودة باولينيو إلى قوانغتشو إيفرغراند الصيني حيث كان يريد ضم الدولي الفرنسي وعدم رحيل الدولي البرازيلي.

لذلك يصر فالفيردي حاليًا على ضم البرازيلي الآخر ويليان من تشيلسي وفي حال قدومه سيشعر المدير الفني بالرضا لكن لو فشل النادي في استقدامه سيظهر قدرات جديدة على التأقلم مع الوضع الحالي.

وسيعتمد برشلونة مرة أخرى على الثلاثي ليونيل ميسي ولويس سواريز وفيليب كوتينيو، حيث سجل قائد الأرجنتين 45 هدفًا في جميع المسابقات الموسم الماضي، فيما عدل سواريز بدايته السيئة وأحرز 31 هدفًا بنهاية الموسم، فيما سجل كوتينيو 10 رغم قدومه في فترة الانتقالات الشتوية.

على الرغم من هذه الأرقام الواعدة، يريد فالفيردي المزيد لأن عثمان ديمبيلي لم يصل بعد إلى المستوى المتوقع وباكو ألكاسير لم يظهر قدراته بعد.