اتهام لاعب فياريال باختطاف شخص والشروع في قتله

اتهام لاعب فياريال باختطاف شخص والشروع في قتله

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

يخوض فياريال الإسباني موسمًا رائعًا هذا العام ويحتل المركز السادس في الليغا لكنه تراجع مؤخرًا في الأداء حيث لم يفز في آخر أربع مباريات.

لكن روبين سيميدو مدافع الفريق البالغ عمره 23 عامًا تعرض للعديد من الانتقادات وتصدر عناوين الصحف هذا الأسبوع ليس بسبب مهاراته أو أهدافه لكن بسبب جريمة شارك فيها.

وشارك سيميدو في عدد قليل من المباريات الأولى هذا الموسم قبل أن يتعرض للإصابة في العضلات أبعدته عن الملاعب حتى الآن رغم مشاركته القصيرة أمام برشلونة المتصدر.

وتصدر المدافع البرتغالي عناوين الصحف هذا الأسبوع إلى جوار اثين اخرين بعدما خطفوا رجلًا قبل ربطه وضربه ثم محاولة سرقة منزله.

وذهب المعتدى عليه لمركز الشرطة في فالنسيا يوم السبت الماضي 12 فبراير/ شباط وكشف عن أنه تم ربطه وضربة واحتجازه بواسطة سيميدو ورجلين آخرين في منزل لاعب كرة القدم في توري دي كونيل.

تفاصيل الواقعة

وقال الضحية إنه تعرض لشل حركته ووضعه في غرفة في منزله عقب اقتحامه لسرقة ما بها من مال والاستيلاء على أي ثمين.

وبدا أن المجني عليه تعرض لكدمات في عدة أجزاء من جسده وكاحله مكسور ما دفعه للمشي بمساعدة عكاز كما أشار إلى أن أحد المهاجمين أطلق عليه النار مرتين من مسدس في شارع بلاسكو إيبانيز في فالنسيا لكن لم يصبه أذى.

وقال الضحية إن الأفراد الثلاثة ربطوه بحبل حتى لا يستطيع الفرار ثم ذهبوا لمنزله لمحاولة سرقة 24 ألف يورو وجهاز كمبيوتر وغيره من الأشياء الثمينة. وبعد التحقق من صحة هذه الوقائع.

وبسبب هذه الشكوى اعتقلت الشرطة لاعب فياريال وفتشوا منزله لعدة ساعات وفتحوا عدة صناديق وحقائب تضم ممتلكات سيميدو.

تاريخ سيميدو مع العنف

اعتقل اللاعب البرتغالي في عدة مناسبات سابقة في جرائم تتعلق بالسلاح والاعتداء، حيث اعتدى على شاب في ملهى ليلي طلب منه قميص فياريال موقعًا منه وبالفعل ذهب الشخص لمنزل اللاعب للحصول على القميص لكنه باغته بزجاجة أصابت رأسه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com