فوز رونالدو بجائزة الكرة الذهبية الخامسة يجدد “صراعه الأبدي” مع ميسي

فوز رونالدو بجائزة الكرة الذهبية الخامسة يجدد “صراعه الأبدي” مع ميسي

حصد كريستيانو رونالدو جائزة الكرة الذهبية للمرة الخامسة في تاريخه بباريس، اليوم الخميس، وسط أسوأ بداية محلية له مع فريقه ريال مدريد، لكنه استحق الجائزة لتألقه دومًا في المراحل المهمة وعندما يستدعي الأمر ذلك.

ورغم معادلته رقم ليونيل ميسي في عدد مرات الفوز بالجائزة، يتأخر رونالدو عن مهاجم برشلونة في قائمة هدافي الدوري الإسباني، حيث سجل هدفين فقط مقابل 13 لقائد الأرجنتين الذي ساعد النادي الكتالوني في تصدر المسابقة بفارق ثماني نقاط عن ريال مدريد، بعد 14 مباراة.

وكان رونالدو قادرًا على مواجهة انتقاد أدائه بالدوري المحلي، من خلال الاستمرار في قيادة فريقه في دوري الأبطال وتصدر قائمة هدافي المسابقة للعام السابع على التوالي بتسعة أهداف هذا الموسم حتى الآن، وأصبح أول لاعب يسجل في جميع مباريات دور المجموعات الست.

وحصل قائد البرتغال على الجائزة، التي تقدمها مجلة فرانس فوتبول الفرنسية منذ 1956، لدوره الكبير الذي لعبه مع ريال مدريد الموسم الماضي، ليصبح أول فريق ينجح في الدفاع عن لقبه منذ ميلانو عام 1990.

وتألق رونالدو في المراحل الأخيرة من مسابقة العام الماضي عندما سجل ثمانية أهداف أمام بايرن ميونيخ وأتلتيكو مدريد، ليساعد ريال في بلوغ النهائي في كارديف حيث سجل هدفين في الفوز الكبير 4-1 على يوفنتوس.

واستعاد ريال مدريد أيضًا لقب الدوري المحلي من برشلونة الموسم الماضي، حيث سجل رونالدو 25 هدفًا خلال مشوار البطولة، بينها الأول في الفوز 2-صفر على ملقة الذي ضمن اللقب للنادي.

ومعادلة رونالدو لرقم ميسي في الفوز بأكثر جائزة فردية بريقًا سيُشعل الجدل الأبدي بين أحقية أي منهما في أن يكون الأفضل في العالم، أو في الواقع بالتاريخ.

ويعود الفضل لرونالدو في استمرار هذا الجدل بعدما تفوق عليه ميسي بأربع كرات ذهبية، بينما كان هو يملك واحدة فقط في 2012، لكنه حصد أربع جوائز أعوام 2013 و2014 و2016 و2017، في حين حصل ميسي على الخامسة في 2015.

ولم يفز بالجائزة أي لاعب آخر سواهما منذ كاكا الذي توج بها عام 2007 عندما كان يلعب في ميلانو.

ويملك اللاعبان (رونالدو وميسي) نفس العدد من جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في أوروبا (أربع مرات) وكذلك في ألقاب دوري الأبطال، بينما يتفوق ميسي قليلًا على رونالدو في عدد الألقاب المحلية للدوري، حيث توج هداف برشلونة باللقب ثماني مرات مقابل خمسة لرونالدو، منها اثنتان مع ريال مدريد وثلاثة مع مانشستر يونايتد.

ويتربع قائد الأرجنتين على قمة هدافي الدوري الإسباني عبر التاريخ، بينما يتفوق رونالدو، الذي انضم إلى الريال بعد خمس سنوات من المشاركة الأولى لميسي مع برشلونة، في نسبة الأهداف مقابل عدد المباريات.

ويتصدر رونالدو هدافي دوري الأبطال برصيد 114 هدفًا بفارق 17 هدفًا عن ميسي، بينما يقول مؤيدو اللاعب الأرجنتيني إنه يلعب أدوارًا أكثرَ من مجرد تسجيل الأهداف، مقارنةً برونالدو، في إشارة إلى صناعته 199 هدفًا في كل المسابقات مقابل 174 لقائد البرتغال.