هل يفكّ دييغو سيميوني عقدة برشلونة محليًا؟

هل يفكّ دييغو سيميوني عقدة برشلونة محليًا؟

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

يواجه أتلتيكو مدريد على أرض ملعبه الجديد واندا ميتروبوليتانو فريق برشلونة في قمة الجولة الثامنة من الدوري الإسباني في تحدٍ مهم للمدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني الذي فشل محليًا أمام الفريق الكتالوني وتفوق أوروبيًا.

وأخرج دييغو سيميوني برشلونة مرتين من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا عامي 2014 و2016 وخلالهما فشل في النهائي أمام ريال مدريد، لكنه محليًا لم يهزم برشلونة في 11 لقاء في الدوري الإسباني و4 لقاءات في كأس ملك إسبانيا ولقاءين في كأس السوبر الإسباني.

ورغم أن دييغو سيميوني خطف لقب الدوري الإسباني موسم 2013/2014 من قلب الكامب نو، لكنه كان فقط بتحقيقه نتيجة التعادل 1/1، والتي أبقت فارق الثلاث نقاط بينه وبين برشلونة.

ومنذ تحمّله مسؤولية أتلتيكو مدريد نهاية العام 2011 واجه سيميوني برشلونة في 21 لقاء، حيث فاز في لقاءين فقط كانا في دوري أبطال أوروبا.

وفي الدوري الإسباني التقى الفريقان 11 مرة، حيث فاز برشلونة 7 مرات، وتعادل الفريقان 4 مرات، وعلى ملعبه السابق ”فيسنتي كالديرون“ خسر أتلتيكو مدريد في الدوري الإسباني 5 مرات تحت قيادة سيميوني.

وفي كأس ملك إسبانيا تواجه الفريقان مرتين، وتمكن برشلونة من إقصاء سيميوني، وفي 4 لقاءات حقق برشلونة 3 انتصارات وتعادل.

وفي كأس السوبر الإسباني العام 2013 حقق برشلونة اللقب بعد تعادله في مدريد 1/1 وسلبيًا في الكامب نو في لقاء أضاع خلاله ليونيل ميسي ضربة جزاء.

ويأمل سيميوني أن يفك شفرة برشلونة محليًا مثلما فعل قاريًا، حيث يعد دوري أبطال أوروبا، الوحيد الذي تمكن خلاله من التفوق على الفريق الكتالوني بانتصارين وتعادل وهزيمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com