كاسيميرو يمثل ”كابوسًا“ لأليغري.. تعرّف على السبب – إرم نيوز‬‎

كاسيميرو يمثل ”كابوسًا“ لأليغري.. تعرّف على السبب

كاسيميرو يمثل ”كابوسًا“ لأليغري.. تعرّف على السبب

المصدر: نور الدين ميفراني

اعتبر الإيطالي ماسيميليانو أليغري مدرب يوفنتوس البرازيلي كاسيميرو أهم لاعب في ريال مدريد رغم تواجد كوكبة من النجوم، لكونه يمنح الفريق التوازن الدفاعي وتمنى ألا يلعب، كما طالب لاعبي الهجوم بالبحث عن طريقة لتصيّد أخطائه لدفعه للحصول على البطاقات والطرد.

وقال أليغري :“ يتحدثون عن إيسكو وبيل ولكن بالنسبة لي سيكون مهمًا ألا يلعب كاسيميرو .“

وأضاف المدرب الإيطالي :“ ليس أفضل لاعب تقنيًا في ريال مدريد، لكنه لاعب لا يمكن اللعب دونه منذ أن أصبح لاعبًا أساسيًا تغيّر ريال مدريد ومنح التوازن للفريق .“

ويعتبر إصرار المدرب الإيطالي على الدور الكبير للدولي البرازيلي مثيرًا للاهتمام لكنه مفهوم لعدة أسباب..

دوره في حماية خط الدفاع

يأمل يوفنتوس في استغلال أخطاء دفاع ريال مدريد خاصة في العمق عبر نجمه الأرجنتيني باولو ديبالا، لكن تواجد كاسيميرو قد يحد بشكل كبير من خطورة نجم يوفنتوس كما فعل في السابق مع نجم برشلونة ليونيل ميسي.

إعطاؤه حرية أكبر لتوني كروس ولوكا مودريتش

يملك ريال مدريد أحد أفضل وسط ميدان في العالم بتواجد الثنائي كروس ومودريتش وسيلعب أيضًا إيسكو وفي وجود كاسيميرو يملك الثلاثي حرية أكبر في صنع اللعب والهجوم، وفي غيابه سيضطرون للقيام بأدوار دفاعية كبيرة وهو ما يخشاه مدرب يوفنتوس لكون تقدمهم يؤدي لسيطرة ريال مدريد على اللقاء وصنع فرص أكبر.

إجادته الرقابة اللصيقة وإفشال الهجمات

يعتبر كاسيميرو صمام أمان في ريال مدريد، فحينما يتعرض لهجمات مضادة غالبًا ما يكسرها في البداية وفي وسط الميدان، ويتقن ارتكاب أخطاء تكتيكية، كما يستعيد الكرة بسرعة من لاعبي وسط الفريق المنافس.

ويجيد البرازيلي اللعب بالرأس، وهو ما يساعد ريال مدريد في الدفاع والهجوم على حد سواء، فغالبًا ما شكل تهديدًا على المنافسين في الضربات الثابتة والركنيات، كما يدافع بشكل جيد أمام لاعبين يشكلون تهديدًا على مرمى فريقه بالضربات الرأسية، ويوفنتوس كفريق يعتمد أيضًا على استغلال الكرات الثابتة والركنيات.

إلى ذلك، وفي إطار نهائي دوري أبطال أوروبا أيضًا، تعرف أغلب شركات المراهنات تكافؤًا بين حظوظ ريال مدريد ويوفنتوس في الفوز باللقب رغم التفوق الطفيف للفريق الإسباني.

ويلتقي الفريقان السبت المقبل في كارديف العاصمة الويلزية بحثا عن اللقب الثالث ليوفنتوس والثاني عشر لريال مدريد.

وبحسب صحيفة ماركا الإسبانية، فالمراهنات تشهد تكافؤًا كبيرًا بين الفريقين حيث يمنح في المعدل يورو واحد 2،60 يورو في حال فوز ريال مدريد و2،95 في حال فوز يوفنتوس.

ويعتبر نهائي 2017 الأكثر تكافؤًا خلال السنوات الأخيرة ومنذ نهائي 2008 الذي جمع تشيلسي ومانشستر يونايتد وانتهى لفائدة مانشستر بضربات الترجيح.

وخالف تشيلسي التوقعات في نهائي 2012 بعدما هزم بايرن ميونخ بضربات الترجيح في ألمانيا، كما حسمت ضربات الترجيح نهائي 2016 لفائدة ريال مدريد على حساب جاره أتلتيكو مدريد وكانت كل المراهنات تصب لفائدة الفريق الملكي.

كما وضعت عدة شركات للمراهنات، مراهنات غريبة حول النهائي نستعرض أبرزها..

– تغريدة لجيرارد بيكيه خلال النهائي مع صورة لراموس.

– زين الدين زيدان ينطح أحد الأشخاص في الملعب.

– رونالدو يبكي في نهاية اللقاء.

– بوفون يتصدى لضربة جزاء خلال اللقاء.

– الإيطالي ماتيراتزي يحضر النهائي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com