موسم لاتسيو يواجه خطر الانهيار

موسم لاتسيو يواجه خطر الانهيار

ميلانو – تدرب لاتسيو بعيدًا عن جماهيره في معسكر مغلق بأوامر من رئيس النادي مع مواجهته لخطر انهيار موسمه بعد أن غابت عن الانتصارات لأربع مباريات متتالية في دوري الدرجة الأولى الإيطالي لكرة القدم.

وبعد أن استهل الموسم وهو يحلم بالتأهل لدوري أبطال أوروبا تراجع لاتسيو بشكل سيئ في الدوري لدرجة أن الهزيمة أمام إمبولي يوم الأحد القادم قد تنهي مشوار مدربه ستيفانو بيولي الذي فاق التوقعات بقيادة فريق العاصمة للمركز الثالث الموسم الماضي.

ويحتل لاتسيو المركز الثامن برصيد 19 نقطة لكن الهزيمة يوم الأحد ستقلص الفارق مع إمبولي صاحب المركز 16 إلى نقطة واحدة فقط.

وحضر 17 ألف مشجع فقط مباراة الأحد الماضي التي تعادل فيها لاتسيو بملعبه 1/1 مع باليرمو وشعر الرئيس كلاوديو لوتيتو بغضب شديد لدرجة أنه أمر بعدم خروج اللاعبين من مجمع فورميلو التدريبي هذا الأسبوع.

وهذا النوع من العقاب تقليدي في إيطاليا حين يظهر فريق بمستوى متواضع وتعرض له نابولي وميلانو الموسم الماضي.

وقال بيولي للصحفيين: ”القرار اتخذه النادي بالتنسيق مع المدرب. نستغل هذه الأيام في التواصل والاندماج والبحث عن سبل للتحسن.“

وأضاف: ”هذه فترة مهمة وحساسة والأداء لم يكن جيدًا بشكل كافٍ وكذلك النتائج.“

وتابع: ”يمكننا القيام بمزيد من الأمور للتحسن من الناحيتين الفنية والخططية وكذلك لتحسين سلوكنا.“

وبدأ لاتسيو الموسم وسط حالة من التفاؤل لكن ساءت حالته بعد الخسارة أمام باير ليفركوزن الألماني في الدور التمهيدي الأخير في دوري أبطال أوروبا ثم خسر 5/0 أمام نابولي و4/0 ضد كييفو في الدوري.

واستفاق لاتسيو لفترة قصيرة قبل أن يخسر أمام جاره روما ليدخل في أزمة مجددًا.

وقال بيولي: ”الكلام لا يشغلني كثيرًا وما يهمني هو الفعل وأرى تشكيلة تسعى للخروج من هذا الموقف ونريد جميعًا القتال والمعاناة سويًا.“

وتدور تكهنات أيضًا حول مستقبل رودي جارسيا مدرب الغريم التقليدي روما صاحب المركز الرابع حاليًا برصيد 27 نقطة بعد الخسارة المذلة6/1 أمام برشلونة في دوري الأبطال يوم الثلاثاء.

وقالت وسائل اعلام إيطالية إن جيمس بالوتا رئيس روما كان غاضبًا للغاية من الأداء وأعطى جارسيا مهلة مدتها خمس مباريات بداية من لقاء أتلانتا يوم الأحد لينقذ وظيفته.

وسيعود باولو ديبالا لباليرمو ناديه السابق الذي باعه ليوفنتوس مقابل 40 مليون يورو (42.44 مليون دولار) في وقت يحتل فيه حامل اللقب المركز السادس برصيد 21 نقطة ويبحث عن فوزه الرابع على التوالي بعد بداية سيئة.

وتختتم الجولة بمباراة قمة تجمع إنترناسيونالي المتصدر برصيد 30 نقطة ومضيفه نابولي صاحب المركز الثاني بفارق نقطتين يوم الاثنين المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com