كأس العالم للسيدات.. اليابان تضرب المثل في تغير ميزان القوى في الكرة النسائية – إرم نيوز‬‎

كأس العالم للسيدات.. اليابان تضرب المثل في تغير ميزان القوى في الكرة النسائية

كأس العالم للسيدات.. اليابان تضرب المثل في تغير ميزان القوى في الكرة النسائية

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

جاء تأهل إنجلترا واليابان إلى دور الستة عشر لكأس العالم للسيدات عن المجموعة الرابعة منطقيا رغم تراجع أداء وصيفة النسخة الماضية 2015 في كندا وبطلة 2011 لتشير إلى تغيير كبير في ميزان القوى في الكرة النسائية بينما حققت إنجلترا العلامة الكاملة بانتصار ثالث على التوالي.

في المقابل قدمت إسكتلندا أداء استثنائيا في مشاركتها الأولى في المونديال مقابل استبسال من الأرجنتين خاصة في الشوط الثاني بعدما حولت تأخرها بهدف في الشوط الأول إلى تعادل بثلاثة أهداف لمثلها لكن ذلك لم يكن كافيا لتأهل أحد المنتخبين للدور الثاني.

وحافظت إنجلترا على سجلها المثالي في المجموعة بعدما سجلت إيلين وايت، أفضل لاعبة في المباراة، ثنائية بواقع هدف في كل شوط لتهزم اليابان بطلة 2011 التي لم تظهر بمستواها المعهود حتى الآن.

ولولا فوز اليابان في الجولة الماضية على اسكتلندا ما تأهلت للدور الثاني بعد احتلالها المركز الثاني بأربع نقاط خلف إنجلترا المتصدرة بتسع نقاط.

ورغم أن نجم إنجلترا السابق فيل نيفيل المدير الفني الحالي لمنتخب السيدات أجرى ثمانية تغييرات على التشكيلة التي تغلبت على الأرجنتين لكن اليابان لم تظهر أي خطورة تذكر ما يعني أن هناك تغييرات كبيرة في موازين القوى بالكرة النسائية.

وظهر هذا التحويل والتغيير في موازين القوى باحتلال البرازيل المركز الثالث في المجموعة الثالثة خلف إيطاليا واستراليا.

ورغم تقدمها بهدف نظيف في الشوط الأول ثم مضاعفة النتيجة مرتين إلى 3-صفر بعد 70 دقيقة من البداية بأهداف كيم ليتل وجيني بيتي وإيرين كاثبرت إلا أن قلة الخبرة أثرت على أداء اسكتلندا.

ونجحت الأرجنتين، التي اقتنصت ثاني نقطة لها في تاريخ مشاركاتها في البطولة، في قلب الطاولة على اسكتلندا وسجلت ثلاثة أهداف في غضون 20 دقيقة.

وجاء الهدف الثالث بعد الاستعانة بتقنية الفيديو واحتساب ركلة جزاء تمت إعادتها بعدما أخفقت فلورنسيا بونسيغوندو في محاولتها الأولى لتعوضها في الثانية بعد تحرك الحارسة في قبل تنفيذ الركلة الأولى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com