يويفا يرغب بمراجعة قواعد إيقاف المباريات خلال حالات الارتجاج في المخ – إرم نيوز‬‎

يويفا يرغب بمراجعة قواعد إيقاف المباريات خلال حالات الارتجاج في المخ

يويفا يرغب بمراجعة قواعد إيقاف المباريات خلال حالات الارتجاج في المخ

المصدر: رويترز

أعلن الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، اليوم الأربعاء، أنه يرغب بمراجعة قواعد الارتجاج في المخ لتخفيف الضغط عن الأطباء وضمان أن اللاعبين المصابين لن يسمح لهم باستكمال اللعب، وذلك عقب سلسلة من الحوادث المقلقة.

وأضاف الاتحاد الأوروبي أنه سيطلب من الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) والمجلس الدولي لكرة القدم ”مراجعة الإجراءات المعيارية الحالية لحالات الارتجاج في المخ، وبحث التغييرات المحتملة على قوانين اللعبة“.

وفي الوقت الحالي، يجب على الحكام إيقاف المباريات في حالة الاشتباه بوجود ارتجاج في المخ، بما يسمح باختبار اللاعب المصاب الذي يمكنه العودة إلى المباراة بتصريح من طبيب الفريق.

ومع ذلك، قال الاتحاد الدولي للاعبين المحترفين إن هذا لا يكفي. ويرغب اتحاد اللاعبين في أن يخضع اللاعبون لفحص من طبيب محايد وأن يسمح بتغييره بشكل مؤقت حتى يجري الفحص وهو ما يتطلب تغييرًا للقاعدة.

وقال ألكسندر تشيفرين رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة للصحفيين: ”أعتقد بشدة أن القواعد الحالية لحالات الارتجاج في المخ تحتاج لتحديث لحماية اللاعبين والأطباء، وضمان أن التشخيص الملائم يمكن أن يتم بدون التأثير بالسلب على الفريق الذي ينتمي إليه اللاعب“.

وفي مارس/ آذار الماضي، ظل انطوني لوبيز حارس اولمبيك ليون في أرض الملعب 11 دقيقة عقب تلقيه ضربة بالمرفق في الرأس في مباراة أمام برشلونة في دوري أبطال أوروبا. وتم تغيير لوبيز في النهاية.

وبعدها بأيام، تم نقل ديفيد أوسبينا حارس نابولي إلى المستشفى عقب انهياره خلال مباراة في دوري الدرجة الأولى الإيطالي عقب تصادم وقع قبلها بين الرؤوس.

وفي واقعة أخرى، عاد فابيان شير مدافع سويسرا إلى المباراة عقب اصطدام بالرؤوس في مباراة جورجيا بتصفيات بطولة أوروبا.

ولم يكن بوسع شير تذكر واقعة التصادم بعدها وقال: ”ما زلت أسمع طنينًا في جمجمتي. أشعر بألم في رقبتي وهناك كدمة في جبيني لكن الأمر يستحق كل هذا العناء“.

وقال تشيفرين: إن الاتحاد الأوروبي للعبة سيواصل مناقشة مستقبل البطولة الرئيسية للأندية وهي دوري أبطال أوروبا.

ويعمل الاتحاد الأوروبي مع رابطة الأندية الأوروبية والتي تضم في عضويتها كافة الأندية الكبيرة بالقارة لإعادة صياغة دوري الأبطال بداية من 2024.

وقال تشيفرين: ”لكي أكون أمينًا، وحتى هذه اللحظة فإنه لا يوجد أي شيء استثنائي يحدث… سنواصل مناقشة الأمور. نخطط لما سيجري“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com