أخبار ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس والدوريات الخمسة الكبرى

أخبار ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس والدوريات الخمسة الكبرى

المصدر: محمد ثروت - إرم نيوز

حفلت الأحداث الكروية اليوم الإثنين بالمزيد من التقارير ذات الصلة بسوق الانتقالات الصيفية، خاصة ناديي ريال مدريد الإسباني ويوفنتوس الإيطالي، ولا يزال الفرنسي بول بوغبا نجم مانشستر يوناتيد الإنجليزي يخطف الأضواء في الميركاتو، وكذلك البرازيلي فيليبي كوتينيو لاعب برشلونة الإسباني، ومواطنه نيمار دا سيلفا نجم باريس سان جيرمان الفرنسي.

مستقبل بوغبا
دخل نادي يوفنتوس الإيطالي في سباق شرس مع ريال مدريد للحصول على خدمات الفرنسي بوغبا الموسم المقبل، في ظل التقارير التي تشير إلى رغبة الفرنسي الدولي في الرحيل عن مانشستر يونايتد بنهاية الموسم الجاري.

وأطلق بوغبا تصريحًا ناريًا، قال فيه إن اللعب لنادي ريال مدريد ”حُلم“ لكل لاعبي العالم، خاصة في وجود الفرنسي زين الدين زيدان على رأس القيادة الفنية في النادي الملكي.

ولكن يوفنتوس لم ييأس من تصريح بوغبا، وقرر خوض التحدي من أجل استعادة نجمه السابق، الذي انتقل إلى أولد ترافورد في صيف 2016.

وقالت صحيفة ”أس“ الإسبانية إن إدارة يوفنتوس بدأت بالفعل في التحضير لصفقة بوغبا، من خلال توفير الأموال اللازمة لإتمام عملية التعاقد.

وأشارت إلى أن مينو رايولا، وكيل أعمال بوغبا، الذي يملك علاقات وطيدة مع مسؤولي يوفنتوس، يمكن أن يلعب دورًا محوريًا في تحويل دفة اللاعب من ريال مدريد إلى يوفنتوس، خاصة أنه حصل على عمولة قدرها 48 مليون يورو في انتقال بوغبا إلى أولد ترافورد قبل 3 سنوات.

رونالدو يطلب فاران
واصلت الصحافة الإيطالية تقاريرها حول دور البرتغالي كريستيانو رونالدو في استقدام زملائه القدامى في ريال مدريد إلى يوفنتوس.

وبعد أن ترددت تقارير حول رغبة رونالدو في ضم البرازيلي مارسيلو إلى يوفنتوس، أشارت صحيفة ”توتو سبورت“ الإيطالية إلى أن رونالدو أقنع مسؤولي يوفنتوس بضرورة التعاقد مع المدافع الفرنسي رافائيل فاران، نجم دفاع ريال مدريد.

وتتماشى تلك التقارير مع تصريحات فاران، التي رفض فيها حسم مستقبلة في الميرينغي، ومعلومات أخرى بأن الفرنسي البالغ من العمر 25 عامًا، يرغب في خوض تجربة جديدة خارج إسبانيا.

كوتينيو إلى أين؟
تشير التقارير إلى أن نادي برشلونة مستعد لخسارة ما يزيد على 50 مليون جنيه إسترليني في صفقة البرازيلي كوتينيو، بعد أقل من عام ونصف العام على الصفقة الأغلى في تاريخ النادي الكتالوني.

وانضم كوتينيو إلى برشلونة من نادي ليفربول الإنجليزي في يناير 2018، مقابل 142 مليون جنيه إسترليني، وتشير التقارير إلى أن البارسا مستعد لبيع اللاعب مقابل 90 مليون إسترليني فقط، في ظل تراجع مستواه، وعدم قدرته على الظهور بالشكل المنتظر، أو على الأقل بنفس المستوى الذي كان عليه في صفوف الريدز.

وترغب عدة أندية في الدوري الإنجليزي الممتاز، وعلى رأسها مانشستر يونايتد وتشيلسي في ضم كوتينيو، 27 عامًا، إلا أن عودته إلى ليفربول يبدو أنها ستكون صعبة للغاية في ظل وجود المدرب الألماني يورغن كلوب.

وقالت صحيفة ”ديلي إكسبريس“ البريطانية إن عودة كوتينيو إلى ليفربول تحمل الكثير من المنطق لدى الجميع في قلعة أنفيلد، باستثناء شخص واحد فقط، وهو كلوب.

وأضافت بقولها: ”على الصعيد الفني، إن ليفربول لم يستطع إلى الآن تعويض كوتينيو، صانع الألعاب القادر على تحويل دفة المباريات، وعلى الصعيد المالي، فإن ليفربول سيكون رابحًا من الصفقة، لأنه باع كوتينيو بـ142 مليون إسترليني، ويمكن أن يُعيده مرة أخرى بـ90 مليون“.

وتابعت الصحيفة ”ولكن بعيدًا عن العواطف والأرقام، فإن الألماني كلوب سيكون العائق الوحيد أمام عودة كوتينيو إلى ليفربول، لأن البرازيلي لم يستمع إلى نصيحة كلوب، وذهب لما رآه أنه حلم الطفولة في برشلونة“.

وأردفت بقولها: ”في مايو 2017، كان كلوب صريحًا مع كوتينيو، وقال في مؤتمر صحفي عقب مباراة ليفربول وميدلسبرة: ”استمر في ليفربول، وسيبنون هنا تمثالًا تكريمًا لك.. ولكن إذا ذهبت إلى أي نادٍ آخر، برشلونة، بايرن ميونخ، ريال مدريد، فإنك ستكون لاعبًا فقط، هنا يمكن أن تكون شيئًا أكبر“.

موقف نيمار
حاول والد النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا تهدئة الشائعات المنتشرة حول مستقبل نجله مع نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، في تصريحات أدلى بها اليوم الإثنين.

وأكد والد نيمار أن احتمالات رحيل البرازيلي الدولي عن باريس سان جيرمان الصيف المقبل ”ضئيلة“، في ظل المفاوضات الحالية حول تمديد عقده.

وقال والد نيمار ووكيل أعماله حول شائعات رحيل نجله: ”نيمار دائمًا في سوق الانتقالات وسط اهتمامات الفرق الكبرى، وهذا يعني أنه لاعب كبير، وأيضًا لا يعني أنه سيرحل لأي نادٍ“.

مواد مقترحة