رئيس نادي روما يشن هجومًا حادًّا على الحكام بعد الخسارة أمام بورتو

رئيس نادي روما يشن هجومًا حادًّا على الحكام بعد الخسارة أمام بورتو

المصدر: رويترز

قال جيمس بالوتا رئيس نادي روما إن فريقه تعرَّض ”للخداع“ مرة أخرى عقب وداعه دوري أبطال أوروبا لكرة القدم أمام بورتو، الليلة الماضية بعد احتساب قرارين بواسطة تقنية الفيديو ضد الفريق الإيطالي في الدقائق الأخيرة.

وهزَّ الفريق البرتغالي الشباك من ركلة جزاء احتسبها الحكم بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد قبل ثلاث دقائق من نهاية الوقت الإضافي نفذها أليكس تيليس بنجاح ليمنح فريقه الفوز 3-1 على روما في إياب دور الستة عشر لدوري الأبطال، ويتأهل لدور الثمانية بنتيجة 4-3 في مجموع مباراتي الذهاب والعودة.

وبعد ذلك بقليل أعتقد روما أنه سيحصل على ركلة جزاء بعدما أوقف الحكم المباراة في انتظار مراجعة حكم الفيديو المساعد للعبة أخرى بداعي وجود دفع من موسى ماريجا ضد باتريك شيك، لكن تم استئناف اللعب دون مشاهدة إعادة اللعبة.

وقال بالوتا عبر الحساب الرسمي للنادي على تويتر ”العام الماضي طالبنا بتطبيق تقنية حكم الفيديو في دوري الأبطال لأننا تعرضنا للخداع في قبل النهائي، والليلة تطبقت التقنية لكن تم سلب التأهل منا.

”تعرض باتريك شيك لعرقلة واضحة داخل منطقة الجزاء وتقنية الفيديو أظهرت ذلك ولم يحتسب الحكم شيئًا. تعبت من هذا الهراء!“.

ولم يتسن الوصول على الفور للاتحاد القاري للعبة للتعليق.

ولم يصدر أي تعليق فوري من روما على مستقبل المدرب اوسيبيو دي فرانشيسكو، الذي يتعرض لضغوط بالفعل عقب الخسارة 3-صفر في قمة العاصمة أمام لاتسيو يوم السبت الماضي.

ولم يتحدث دي فرانشيسكو للإعلام عقب المباراة وذهب مباشرة إلى حافلة الفريق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com