ديربي الغضب.. 4 عوامل ترسم ملامح مباراة إنتر وميلان في كأس إيطاليا

ديربي الغضب.. 4 عوامل ترسم ملامح مباراة إنتر وميلان في كأس إيطاليا

المصدر: كريم محمد- إرم نيوز

يتابع عشاق الكرة الإيطالية مواجهة الديربي المرتقبة بين إنتر وميلان مساء الأربعاء في ربع نهائي بطولة كأس إيطاليا في صدام كروي مثير تحت شعار ديربي الغضب.

ويطمع كل فريق في التقدم إلى الدور نصف النهائي، خاصة أن كلا الفريقين يملكان كتيبة من اللاعبين المتميزين إضافة إلى الجماهير المتحمسة، وفي وجود مدربين كبيرين، سواء لوتشيانو سباليتي مدرب إنتر، أو غينارو غاتوسو مدرب الميلان.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ في التقرير التالي أبرز ملامح صدام ديربي الغضب بين إنتر وميلان في السطور القادمة:

أجواء الديربي

تبقى أجواء ديربي الغضب دائمًا محطّ ترقب من جماهير الكرة في العالم، فالفريقان الكبيران لديهما طموح كبير من أجل تحقيق الفوز على حساب الآخر.

وتقابل الفريقان 219 مرة من قبل، إذ فاز إنتر في 78 لقاءً مقابل 75 فوزًا لصالح ميلان في كل البطولات مع 66 تعادلًا، وسجل إنتر 299 هدفًا مقابل 269 هدفًا لصالح ميلان.

وتقابل الفريقان 23 مرة في بطولة كأس إيطاليا، تفوق خلالها ميلان بواقع 9 انتصارات مقابل7 لإنتر و7 تعادلات، وسجل ميلان 32 هدفًا وسجل إنتر 22 هدفًا.

ويلتقي الفريقان في بطولة كأس إيطاليا بعد غياب 17 عامًا كاملة، خاصة أن آخر لقاء بين الفريقين في الكأس عام 2000، وقد فاز إنتر بنتيجة 3-2، وتعادلا بهدف لكل منهما ليصعد إنتر لدور الأربعة.

طموح البطولة

يسعى كل فريق لتحقيق الفوز بلقب كأس إيطاليا، وبالتالي إنتر وميلان لديهما الطموح لاستكمال مشوار البطولة.

وسبق أن فاز إنتر بلقب كأس إيطاليا 7 مرات أعوام 1939 و1978 و1982 و2005 و2006 و2010 و2011 وبالتالي فاللقب خارج أحضانه منذ 7 أعوام كاملة.

وحصد ميلان اللقب 5 مرات أعوام 1967 و1972 و1973 و1977 و2003 ولا يفوز الروزانيري باللقب منذ 15 عامًا كاملة.

إصرار غاتوسو

كان غينارو غاتوسو لاعبًا يتسم بالإصرار والروح القتالية، التي كانت تجعله محل ثقة مدربي الميلان، وهو العامل الذي يجعل الجماهير باحثة في تجربة غاتوسو عن عودة الروح القتالية للاعبين.

ودعم ميلان صفوفه بشكل جيد في بداية الموسم، ولكن الفريق لم يحقق النتائج المطلوبة مع مديره الفني السابق مونتيلا، وجاء الدور على غاتوسو.

ورغم هذه الروح القتالية التي يملكها غاتوسو، إلا أنه لم يحقق الطفرة المنتظرة، ففاز الفريق في لقاءين من 6 مباريات مع مدربه الجديد، مقابل 3 هزائم وتعادل، وسجل الفريق 7 أهداف، وتلقى 10 أهداف.

ويعول غاتوسو على قدرات القوة الضاربة، من أجل مصالحة الجماهير بعد الخسارة أمام أتالانتا، وخاصة المدافع ليوناردو بونوتشي، ونيكولا كالينيتش، وبونافنتورا وبوريني في طريقة 4-3-3 التي يعتمد عليها.

ويفتقد ميلان خدمات حارس مرماه دوناروما، الذي يعاني من الإصابة ويعد غيابه ضربة قوية للفريق.

دهاء سباليتي

يراهن إنتر على دهاء وخبرات مديره الفني لوتشيانو سباليتي، الذي يقدم مستويات طيبة بالدوري وينافس بقوة نابولي ويوفنتوس.

يعول سباليتي على قدرات مهاجمه الأرجنتيني إيكاردي هداف الفريق، مع وجود الثلاثي بيرسيتش وكاندريفا وبروزفيتش.

ويدخل الفريق المباراة بعد خسارة مريرة في الدوري أمام ساسولو، زادت في صعوبة مهمة الفريق أمام ميلان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com