أسير باكستاني يثير حملة شعبية للحضور إلى أولد ترافورد (صور)

أسير باكستاني يثير حملة شعبية للحضور إلى أولد ترافورد (صور)

المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

تصاعدت حملة إعلامية على وسائل التواصل الاجتماعي من أجل حث مانشستر يونايتد على استضافة أحد مشجعي النادي من باكستان والذي وقع في أيدي جماعة طالبان الباكستانية وتم تعذيبه عدة سنوات قبل إطلاق سراحه.

وألقي القبض على شهباز تيسير، وهو ابن حاكم باكستاني سابق، في لاهور في عام 2011 قبل أن يعود لبلاده في مارس /آذار 2016.

وكشف عن كيفية القبض عليه وتعذيبه على يد جماعة من المواطنين الأوزبك بتقليم أظافره وبقي سنوات في زنزانته وكان يستمع إلى أخبار مانشستر يونايتد ناديه المفضل عبر راديو يستخدمه أحد حراسه.

وقال تيسير “كان هذا الراديو نافذتي على العالم الخارجي وساهم في متابعتي أخبار مانشستر يونايتد والتواصل مع العالم الخارجي والحفاظ على عقلي”.

 

وأضاف “ساندت مانشستر يونايتد بينما كنت مخطوفا في أفغانستان حيث كنت أتابع المباريات خلال غارات القصف. ولا أحد يمكن أن ينكر عشقي للنادي”.

وغرد آدم جوزيف، الذي لديه أكثر من 21 ألف متابع على تويتر، إلى تيسير وأعاد التغريدة إلى حساب النادي الإنجليزي متصدر البريميرليغ حاليا.

وكتب “يا مانشستر يونايتد هل هناك وسيلة من خلالها يمكن أن يحضر شهباز لمشاهدة مباراة في أولد ترافورد؟ سيكون الأمر مذهلا”، وحث مشجعي النادي الإنجليزي على إعادة التغريدة لأكبر عدد ممكن وهذا ما حدث بالفعل وتزايد عدد المؤيدين لحضور شهباز مباراة في أولد ترافورد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع